Canada - كنداTop Slider

أوقات الانتظار في غرف الطوارئ تبلغ أعلى معدلاتها في وندسور و باقي مدن أونتاريو !

Wait times higher than normal for local hospital emergency departments

بلغ متوسط انتظار المرضى في غرف الطوارئ بمستشفيات أونتاريو حتى يتمكن طبيب من رؤيتهم ساعة و54 دقيقة، خلال شهر أبريل من هذا العام، مسجلا رقما قياسيا تم تسجيله في وقت سابق من جائحة كورونا.

و تقول Health Quality أونتاريو إن أوقات الانتظار وصلت إلى 1.9 ساعة للمرة الثالثة في الأشهر الـ 14 الماضية، حيث ارتفعت بشكل مطرد كل شهر منذ يناير 2022 عندما انخفض متوسط أوقات الانتظار إلى 1.5 ساعة.

وبالنسبة للمرضى الذين يعانون من مخاطر منخفضة، والذين لم يحتاجوا في نهاية المطاف إلى دخول المستشفى، كان متوسط الوقت الذي يقضونه في قسم الطوارئ ثلاث ساعات.

وقضى أكثر من ثلاثة أرباع المرضى متوسط 4 ساعات في المستشفى وهو ما يعتبر ضمن الهدف الذي حددته المقاطعة.

بينما قضى المرضى الذين تعتبر حالتهم عاجلة ما معدله 4.5 ساعات في المستشفى، حيث أكمل 90 في المئة منهم وقتهم في قسم الطوارئ ضمن الهدف المحدد من المقاطعة وهو ثماني ساعات.

في تورونتو، شوهد أعلى متوسط لأوقات الانتظار في أبريل في مركز Sunnybrook، حيث انتظر المرضى متوسط ثلاث ساعات وثماني عشرة دقيقة.

وفي جميع أنحاء GTA، شوهدت أسوأ أوقات الانتظار في مستشفى Oakville-Trafalgar Memorial Hospital,، حيث قضى المرضى ما متوسطه ثلاث ساعات وثلاثين دقيقة.

في المقابل، شوهد أدنى متوسط لأوقات الانتظار في مركز Southlake Regional Health Centre في نيوماركت، حيث انتظر المرضى الذين ذهبوا إلى هناك في أبريل متوسطط 36 دقيقة.

فيما انتظر مرضى أونتاريو متوسط خمس ساعات في Windsor Regional Hospital’s Metropolitan Campus، وهي مدة الإنتظار الأطول على الإطلاق في المقاطعة.

تكلفة برنامج طب الأسنان الجديد أعلى بكثير مما توقعته الحكومة الفدرالية

يقول المدير البرلماني للميزانية، إيف جيرو، إنّ تكلفة برنامج طب أسنان جديد للكنديين من ذوي الدخل المنخفض والمتوسط ​​غير المؤمّن عليهم يمكن أن تكون تقريباً ضعف ما قدرته الحكومة الفدرالية في الأصل.

وكان هذا البرنامج جزءاً أساسياً من الاتفاق الذي توصلت إليه حكومة الحزب الليبرالي الكندي بقيادة جوستان ترودو، وهي حكومة أقلية، مع الحزب الديمقراطي الجديد، اليساري التوجه، بقيادة جاغميت سينغ.

ويتيح هذا الاتفاق الذي تمّ التوصل إليه في آذار (مارس) الماضي للحكومة البقاء في الحكم حتى نهاية ولايتها عام 2025 دون السماح لأحزاب المعارضة بإسقاطها في أيّ تصويت على الثقة بها في مجلس العموم.

ووعدت الحكومة الليبرالية بتوفير تغطية بحلول نهاية السنة الحالية للأطفال في الأسر التي يقل دخلها السنوي عن 90 ألف دولار ثم توسيع التغطية في عام 2023 لتشمل كبار السن والأشخاص ذوي الإعاقة.

ونصت الميزانية الفدرالية لعام 2022 على أن تبلغ تكلفة البرنامج 5,3 مليارات دولار على مدى السنوات الخمس المقبلة.

لكن في مذكرة حول تقييم تكلفة إجراء تشريعي، يقول مكتب المدير البرلماني للميزانية إنّ تكلفة برنامج طب الأسنان المذكور قد تكون أقرب إلى 9 مليارات دولار.

وأمام حكومة ترودو ما يزيد قليلاً عن ستة أشهر لإطلاق هذا البرنامج الجديد كلياً، لكن يبدو أنّها لا تزال في مرحلة التشاور من التخطيط له.

يُذكر أنّ الاتفاق بين حكومة الأقلية الليبرالية والحزب الديمقراطي الجديد تضمّن، إضافةً إلى إطلاق برنامج طب الأسنان لذوي الدخل المنخفض والمتوسط، إطلاق نظام شامل للرعاية الصيدلية واعتماد تدابير لتيسير الحصول على سكن، وهي كلها أولويات تشريعية للديمقراطيين الجدد.

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : وزيرة المالية تتحدث عن إجراءات مكافحة التضخم ..و إنخفاض كبير في أسعار البنزين !

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize