Canada - كنداTop Slider

إرتفاع عدد الإصابات بجدري القردة مع توسيع حملة التطعيم !

Monkeypox in Canada: 211 confirmed cases reported across the country

أعلنت وكالة الصحة العامة الكندية (PHAC)، يوم أمس ، أن كندا سجلت 211 إصابات مؤكدة بجدرى القردة  , واعتبارا من 22 يونيو، أبلغت كيبيك عن 171 حالة، و33 في أونتاريو، وأربع حالات في ألبرتا، وحالتين في بريتش كولومبيا.

وكانت كندا قد أبلغت عن أول إصابة بمرض جدري القردة في مونتريال في 19 مايو ، ووافقت وزارة الصحة على استخدام لقاح IMVAMUNE خلال نفس الشهر للوقاية من الفايروس للبالغين الذين تبلغ أعمارهم 18 عاما أو أكبر , واعتبارا من 21 يونيو، أعطت كيبيك 5895 جرعة من اللقاح.

وأبلغ عن ما لا يقل عن 2000 إصابة بجدري القردة في 42 دولة مع وجود غالبية الحالات في المملكة المتحدة، وفقا لمنظمة الصحة العالمية (WHO).

وتقول منظمة الصحة العالمية إن الأفراد يمكن أن يصابوا بجدرى القردة من خلال الاتصال الوثيق مع شخص أو حيوان مصاب، أو بمواد ملوثة بالفيروس.

هذا و بدأت الصحة العامة في أوتاوا في إعطاء لقاح جدري القردة للسكان المؤهلين، بعد أسبوع واحد من تأكيد الحالة الأولى في العاصمة.

ووفقا للصحة العامة في أونتاريو، هناك حالتان مشتبه بإصابتهما بجدري القردة قيد التحقيق في أوتاوا , وتقول الوحدة الصحية إنها تراقب عن كثب وضع جدري القردة ، مضيفة أن الخطر على عامة الناس لا يزال “منخفضا للغاية”.

من جهته، قال بيان صادر عن أوتاوا للصحة العامة: “تقدم OPH اللقاحات للمساعدة في حماية أولئك الذين كانوا على اتصال وثيق مع شخص ثبتت إصابته بجدري القردة، لقد كنا وسنواصل متابعة جميع الاتصالات الوثيقة”.

وأضافت OPH: “سنبدأ في تقديم التطعيم في نهاية هذا الأسبوع للأفراد ذوي الأولوية القصوى بناء على أحدث معايير الأهلية الإقليمية”.

و أردفت :“سيتم الاتصال بأولئك المؤهلين مباشرة، ومع زيادة العرض، سنواصل العمل مع شركاء المجتمع لتوسيع نطاق الوصول إلى أي شخص مؤهل”.

جدير بالذكر أن جدري القردة هو مرض فيروسي نادر يسببه فيروس عادة ما يكون مستوطنا في وسط وغرب أفريقيا، وقال مسؤولو الصحة إن جدري القردة ينتشر من شخص لآخر من خلال ملامسة الآفات المصابة أو سوائل الجسم.

بدورها، تقول أوتاوا للصحة العامة على موقعها على الإنترنت: “معظم حالات العدوى حدثت بين المخالطين المقربين مثل الشركاء الحميمين أو أفراد الأسرة”.

وتشمل الأعراض الحمى والقشعريرة والصداع وآلام العضلات والإرهاق وتورم العقد اللمفاوية والطفح الجلدي أو الآفات الجديدة.

وفي تورونتو، قال مسؤولون إن العيادات مخصصة للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 18 عاما وللمتحولين جنسيا و للمثليين و للذكور اللذين يمارسون الجنس مع ذكور.

(CN24,GN)

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : كندا: الشغور الوظيفي يبلغ سقفاً قياسياً و مساعدة بقيمة 500$ لأكثر من مليون عائلة !

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize