Top SliderVarities - منوعاتWorld - العالم

إصابات بلا أعراض تغيّر الحسابات في ووهان … ووفيات كورونا تتجاوز 70 ألفاً بالعالم

يزداد القلق في الصين من حالات الإصابة عديمة الأعراض من فيروس كورونا المستجد، خوفا من حدوث انتكاسة بعد إعلان احتواء الوباء في البلاد، في حين تستعد الولايات المتحدة لأسبوع هو الأشد وطأة في هذه الأزمة، حسب تقديرات المسؤولين.

وتجاوز مجموع الإصابات المؤكدة بمرض كوفيد-19 الذي يسببه فيروس كورونا في أنحاء العالم مليونا و280 ألف حالة، توفي منهم أكثر من 70,300 شخص نحو 75 بالمئة منها في أوروبا، في وقت تعافى فيه أكثر من 270 ألف مصاب، وفقا لأحدث إحصاءات نشرتها اليوم الاثنين جامعة جونز هوبكنز الأميركية التي تراقب انتشار الوباء.

وفي الصين، قالت لجنة الصحة الوطنية اليوم الاثنين في بيان إنها سجلت 39 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا أمس الأحد ارتفاعا من 30 إصابة يوم السبت. وكل تلك الإصابات الجديدة ما عدا واحدة لأشخاص عادوا إلى الصين من الخارج.

وذكر البيان أيضا أنه تم اكتشاف 78 حالة جديدة عديمة الأعراض بنهاية يوم الأحد، مقابل 47 حالة مماثلة يوم السبت.

إلغاء “الخلو من الوباء”
وألغت السلطات في ووهان حالة “الخلو من الوباء” في 45 مجمعا سكنيا بسبب ظهور حالات إصابة عديمة الأعراض وأسباب أخرى لم تعلن، وفقا لما نقلته وكالة الصين الجديدة (شينخوا) الرسمية للأنباء اليوم الاثنين.

وتسمح حالة “الخلو من الوباء” للسكان في ووهان بمغادرة منازلهم لمدة ساعتين للقيام بأمور ضرورية.

وكان إقليم هوبي -وعاصمته ووهان- قد بدأ أواخر الشهر الماضي تخفيف القيود على السفر مع سعي السلطات لاستئناف الأنشطة الاقتصادية، غير أن ارتفاع الإصابات عديمة الأعراض يثير القلق وخاصة مع استعداد ووهان للسماح للمواطنين بالسفر خارج المدينة بدءا من الأربعاء المقبل (8 أبريل/نيسان الجاري)، بعد أسابيع من عزل المدينة الموبوءة في أواخر يناير/كانون الثاني الماضي.

مقالات ذات صلة

Font Resize
إغلاق
إغلاق