Palestine – فلسطينTop Slider

إندونيسيا تدين هدم الإحتلال منازل في القدس

أدانت الحكومة الإندونيسية، الخميس، هدم الإحتلال منازل تابعة للفلسطينيين في القدس الشرقية.

وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية، إن إندونيسيا تدعو إسرائيل إلى وقف هذه الممارسات في أقرب وقت.

وأضاف البيان أن الممارسات الإسرائيلية تعد انتهاكا للقوانيين الدولية، وقرارات مجلس الأمن الدولي.

وتطرق إلى قيام إسرائيل الشهر الماضي، بأنشطة حفر نفق تحت المسجد الأقصى، مؤكدا أن تلك الممارسات تهدد مسار السلام في المنطقة.

ومنذ فجر الإثنين، شرعت جرافات إسرائيلية في هدم مبانٍ عدة في وقت واحد، بوادي الحمص بحي “صور باهر” جنوبي مدينة القدس، بعد إخلاء سكانها منها، في إجراء أدانته عدة دول أوروبية وغيرها خلال جلسة بمجلس الأمن، الثلاثاء.

والأحد الماضي، رفضت المحكمة العليا الإسرائيلية (أعلى هيئة قضائية)، التماسا قدمه السكان لإلزام السلطات بوقف هدم منازلهم مؤقتا.

وتدعي السلطات الإسرائيلية، أن الأبنية مقامة دون ترخيص بمنطقة يمنع البناء فيها، لكن السلطة الفلسطينية تؤكد أن أصحاب المنازل حصلوا على رخص بناء من الجهات المختصة (الفلسطينية)، باعتبار أن منطقة البناء واقعة تحت المسؤولية المدنية الفلسطينية.

ويقع جزء من بلدة “صور باهر” ضمن حدود البلدية الإسرائيلية بالقدس، لكن جزءا كبيرا من أراضيها، بما فيها منطقة الهدم، تقع ضمن حدود الضفة الغربية، وأراضيها مصنفة “أ” و”ب”.

وبحسب “اتفاقية أوسلو”، تنقسم الضفة الغربية إلى 3 فئات، إذ تخضع المنطقة “أ” للسيطرة الفلسطينية الكاملة، والمنطقة “ب” للسيطرة المدنية الفلسطينية والأمنية الإسرائيلية، فيما تقع المنطقة “ج” تحت السيطرة الإسرائيلية الكاملة.

مقالات ذات صلة

Font Resize
إغلاق
إغلاق