اتفاق لوقف النار يعطي سيطرة لهيئة تحرير الشام على إدلب

توصلت هيئة تحرير الشام وفصائل مقاتلة بعد معارك بينهما استمرت 9 أيام، إلى اتفاق على وقف إطلاق النار نص على “تبعية جميع المناطق” في محافظة إدلب ومحيطها لـ”حكومة الإنقاذ” التي أقامتها هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً) في المنطقة.

وجاء في بيان نشر على حسابات الهيئة على مواقع التواصل الاجتماعي: “وقع اتفاق صباح اليوم (الخميس) بين كل من هيئة تحرير الشام والجبهة الوطنية للتحرير (تضم عدداً من الفصائل) ينهي النزاع والاقتتال الدائر في المناطق المحررة ويفضي بتبعية جميع المناطق لحكومة الإنقاذ السورية”.

يذكر أن موسكو وأنقرة كانتا توصلتا الى اتفاق في 17 من سبتمبر الماضي قضى بإقامة “منطقة منزوعة السلاح” في محافظة إدلب وجوارها.

Leave a Comment