احتجاجات إيران تتواصل لإطلاق سراح المعتقلين

بينما تعلن السلطات الإيرانية انتهاء المظاهرات الاحتجاجية، تتواصل الدعوات لاستمرار المظاهرات، الأربعاء، ومظاهرة كبرى يوم الجمعة المقبل، كما استمرت المناشدات بالتجمعات من أجل المطالبة بإطلاق سراح المعتقلين خلال الاحتجاجات الأخيرة.

واعترفت السلطات بوجود 3700 معتقل، بينما توفي 5 منهم في #المعتقلات بظروف غامضة، حيث تقول منظمات حقوقية إنهم قتلوا تحت التعذيب.

وكان #الأمن_الإيراني قمع عشرات المحتجين من المواطنين الذين نظموا وقفة احتجاجية أمام سجن “إيفين”، شمال العاصمة #طهران، مساء الثلاثاء، للمطالبة بالإفراج عن أبنائهم الذين اعتقلوا خلال الاحتجاجات وكذلك جميع السجناء السياسيين.

 

وبث #ناشطون مقاطع تظهر هجوم عناصر الأمن وضربهم للمتظاهرين بالعصي والهراوات في محاولة لتفريقهم، وسط دعوات لتجديد الاعتصامات أمام سجن ايفين والسجون الأخرى في طهران والمحافظات الأخرى.

 

كما تداول ناشطون مقطعا يظهر كيفية تعامل قوات #مكافحة_الشعب بعنف مع متظاهرين وضربهم بقسوة، بينما حاول بعض الناس تخليصهم من خلال رمي الحجارة على عناصر مكافحة الشغب.

 

من جهتهم، نشر ناشطون عبر #مواقع_التواصل مقطعا يظهر إحراق مقر للباسيج في العاصمة طهران، فجر الأربعاء، من قبل شاب أشعل النيران بمدخل المقر.

كما نظم عدد من الأشخاص مظاهرة في بروكسل، الأربعاء، ضد زيارة وزير الخارجية، محمد جواد ظريف، وللتضامن مع الانتفاضة الإيرانية.

 

 

تجمعات بإقليم الأهواز

وتجمع صباح الأربعاء مجموعة من المتدربين من شركات النفط بمنطقة غرب كارون، في إقليم الأهواز العربي، أمام مبنى قائم مقامية مدينة الحويزة، احتجاجا على عدم توظيفهم ومنح فرص العمل في شركات النفط للمهاجرين من مناطق أخرى.

كما تجمع عدد من مزارعي منطقة الباوية، شمال مدينة الأهواز، في المدينة احتجاجا على استمرار إلغاء الحقوق الزراعية وعدم فتح شبكات مياه الري في مدينتي ويس وملا ثاني، من قبل الشركة التي تعمل في مجال مياه الري لمنطقة شمال شرق الأهواز، ما أدى إلى إلحاق أضرار جسيمة بمحاصيل مزارعهم.

ودعا #المتظاهرون إلى حل المشكلة فورا، وتوفير العدالة قبل التدمير الكامل للمحاصيل الشتوية، خاصة حقول القمح.

هذا بينما أعلن المعاون السياسي لمحافظ #الأهواز في تصريحات صحافية أن معدل البطالة في المحافظة على الرغم من كل الثروات التي تحتويها، هي ضعف نسبة البطالة في البلاد.

مظاهرات أمام الاتحاد الأوروبي

وفي الخارج، سينظم #الإيرانيون مظاهرتين للاحتجاج على قمع المظاهرات في إيران بعد ظهر الأربعاء، إحداها في بروكسل أمام مقر الاتحاد الأوروبي، والثانية في باريس أمام مبنى وزارة الخارجية الفرنسية للمطالبة بإدانة جرائم النظام بحق المتظاهرين، وإطلاق سراح المعتقلين وكافة السجناء السياسيين.

Leave a Comment

Accessibility
Close
Font Resize
A- A+