Top Sliderحوادث - Incidents

الإسلاموفوبيا مجددا ، رسالة تهديد مخيفة لمسجد و التعدي على مرشحة مسلمة !

Racist threat sent to Langley Islamic Centre

تعرض مركز لانغلي الإسلامي في بريتش كولومبيا إلى تهديد عنصري مخيف , و يتضمن هذا التهديد الإرهابي مصطلحات تشير إلى الهجوم الإرهابي الذي وقع في مسجد كرايست تشيرش في نيوزيلندا.

بالإضافة إلى الإشارة إلى مصطلحات النازي هتلر و حركة KKK الإرهابية ذات التفوق العرقي .

و في بيان أدلى به فؤاد كالسي ، إمام المركز الواقع في منطقة تجارية في مدينة لانغلي قال : “لقد صدمنا التهديد العنيف للغاية الذي تم توجيهه نحو جاليتنا الجميلة في لانجلي “.

وذكر البيان أن المركز الإسلامي تواصل مع شرطة لانغلي و أكمل : “لا ينبغي أن علينا أن نخاف ولا ينبغي حدوث مثل هذا الأمر ” و “نحن لن نخاف.”

رسالة التهديد المرسلة إلى المركز الإسلامي عبارة عن ورقة واحدة ألصقت عليها الحروف بشكل منفرد لتشكيل الكلمات.

و جاء في رسالة التهديد ” أمر ” بإغلاق المركز في غضون شهرين و ترافق التهديد مع ذكر اسم برينتون تارانت ، الإرهابي الذي قتل 51 شخصًا في مسجدين في كرايستشيرش ، نيوزيلندا في عام 2019.

وتضمنت الرسالة إهانات عنصرية وعبارات “هيل هتلر” ( التحية النازية ) و “1488” في إشارة إلى شعار “14 كلمة” العنصري ،و تم التوقيع على الورقة بـ “KKK” إشارة إلى الحركة لإرهابية ذات التفوق العرقي الأبيض .

و في أوتاوا تعرضت اللوحات الانتخابية للمرشحة المسلمة المحجبة عن الحزب الديمقراطي الجديد إلى تخريب.

حيث تم رمي اللوحات الانتخابية للمرشحة هدى مقبل في سلة المهملات بشكل متكرر .

وقالت هدى : “طلبت من الفريق الخروج ووضع اللوحات مرة أخرى ، لكن أيضا تم تخربهم مرة أخرى في اليوم التالي”. “لذلك نحن محبطون حقا.”

Huda Mukbil

و تلقي المرشحة هدى مقبل باللوم في أعمال التخريب على الأشخاص الذين يرفضون ترشح أناس يختلفون معهم عرقيا و ثقافيا وبالتحديد النساء.

و تعرض المرشحة هدى إلى مضايقات إضافية كونها إمرأة و مسلمة و محجبة ، و قالت الشرطة : “نريد أن يبلغنا المواطنون عن هذه الحوادث ، لا سيما إذا كانت تنطوي على كتابات تنم عن الكراهية”.

“أي شيء يشجع على الكراهية أو العنف أو التعصب يسيء إلى كل فرد في المجتمع”.

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : أونتاريو تعلن اليوم عن جواز سفر اللقاح و هذا ما يعنيه … إليكم المستجدات !

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize