Canada - كندا

الإنتخابات الكندية: أوّل مناظرة بين زعماء الأحزاب بالفرنسية

شارك أمس الأربعاء زعماء أربعة أحزاب فيدرالية رئيسية في كندا في أوّل مناظرة بالفرنسية عشية الانتخابات التي ستُنظَّم في الـ21 من الشهر الجاري.

واحتضنت شبكة “تي في آ” (TVA)  الناطقة بالفرنسية والتي تبثّ في مقاطعة كيبيك هذا اللقاء الذي شارك فيه كلّ من زعيم الليبراليين جوستان ترودو، وزعيم المحافظين أندرو شير، وزعيم الكتلة الكيبيكية  إيف-فرانسوا بلانشيه ، وزعيم الحزب الديمقراطي الجديد جاغميت سينغ.

ولم تتم دعوة إليزابيث ماي، زعيمة حزب الخضر وماكسيم بيرنييه ، زعيم حزب الشعب في كندا إلى المناظرة التي أطلقت عليها شبكة TVA  اسم “وجها لوجه – 2019”.

وبرّرت الشبكة قرارها بأنها اختارت الأحزاب التي لها نواب من مقاطعة كيبيك في مجلس العموم الكندي.

وخلال المناظرة التي دامت ساعتين، واجه زعيم المحافظين هجمات من رئيس الحكومة المنتهية ولايته.

ومع أوّل سؤال أطلقه منشط المناظرة حول الإجهاض، “انقضّ”  الزعماء الثلاثة الآخرون على زعيم حزب المحافظين، أندرو شير، طالبين منه ، توضيح موقفه الشخصي من الحق في الإجهاض.

ولم يرد أندرو شير واكتفى بموقفه الرسمي بأنه سيصوت ضد أي مشروع قانون في المستقبل من شأنه الحد من الحق في الإجهاض.

“من الطبيعي أن يكون هناك وجهات نظر مختلفة في بلد عدد سكانه 33 مليون نسمة. الشيء المهم هو أن الكيبيكيين يطمئنون بأن الأمر لن يتغير في المستقبل كما أنه لم يتغير في الماضي .”، أندرو شير

لكن ردّه لم يكن كافيا بالنسبة لخصومه حيث اتهمه زعيم الكتلة الكيبيكية إيف-فرانسوا بلانشيه بأنه يريد إخفاء موقفه من هذه القضية.

“من المهم أن يعرف الناس هل أنت شخصيا، أنت أندرو شير، تعتقد أن المرأة لها حق الاخيار؟”، جوستان ترودو

ولم يردّ أندرو شير وتهرّب مرّة أخرى. ومن جانبه، عاود جوستان ترودو هجومه وقال:”لنترك السياسة جانبا. هل تعتقد كزعيم، كأب، كزوج، أن للمرأة الحق في الاختيار؟ “، لكنّه لم يحصل على إجابة مرضية.

ثم انتقل النقاش إلى مسألة الحكم القضائي الذي ألغى جزءًا من القانون الفيدرالي الذي يسمح بالحصول على المساعدة الطبية على الموت. حينها، أعلن جوستان ترودو لأول مرة أنه لن يستأنف هذا الحكم إذا حصل على ولاية ثانية.

وبدوره، تعرّض زعيم الكتلة الكيبيكية لهجوم من زعماء الأحزاب الفيدرالية الثلاثة الأخرى الذين اتّهموه بخلق الخلافات.

وقال جوستان ترودو :”ما نسمعه من السيد بلانشيه دائمًا هو رغبته في خلق انقسام بين كيبيك وباقي كندا، وتسليط الضوء على الاختلافات، وإحداث مشاجرات بيني وبين فرانسوا لوغو، رئيس حكومة كيبيك، على سبيل المثال.”

“أنا أتفق مع السيد ترودو. هذا بالضبط ما تفعله يا سيد بلانشيه. في الواقع، رغبتك الدائمة في خلق الخلافات أمر مثير للاشمئزاز”، جاغميت سينغ

وللإشارة، فإن هذه المناظرة هي الأولى بالنسبة  لجوستان ترودو منذ بدء الحملة الانتخابية ، حيث كان الزعيم الليبرالي غائبًا عن مناظرة مجلة ماكلينز وشبكة “سيتي تيفي” (Citytv) التلفزيونية في اليوم الثاني من الحملة الانتخابية.  وشارك فيها أندرو شير وجاغميت سينغ ، وكذلك إليزابيث ماي.

وستجري مناظرتان أخريان بالإنكليزية والفرنسية، تنظمهما اللجنة الفيدرالية لمناظرات الزعماء، الأسبوع المقبل.  وسيحظرها بالإضافة إلى الزعماء الأربعة، زعيم حزب الشعب في كندا، مكسيم رنييه وزعيمة حزب الخضر، إليزابيث ماي.

(راديو كندا الدولي / سي بي سي)

Kindly Please support our Advertisers!
Please Say you saw the Ads through ” Al Forqan”
Big Savings ! Visit us
WOW %25 OFF …SUMMERS SPECIAL!
FOR ALL YOUR REAL ESTATE NEEDS
 
Best Sushi in Town … check our new menu
Your Trusted Sales Representatives

مقالات ذات صلة

Font Resize
إغلاق
إغلاق