Canada - كنداTop Slider

المنافسة ضعيفة لكن أسعار المنازل لا تزال مرتفعة !

Fewer home bids easing competition for some, but prices still high

بدأ الراغبون في شراء منزل في وندسور و باقي مدن أونتاريو و الذين سئموا مواجهة عشرات المنافسين في الحصول على بعض الراحة من الجنون الذي شهدناه خلال العامين الماضيين.

و يقول وسطاء عقاريون أن الكثير من العقارات تشهد عروض أقل مما كانت عليه قبل شهرين فقط عندما كنا نشهد “حروب مزايدة”.

لكن قلة العروض لم تؤدي بعد إلى انخفاض كبيرة في الأسعار في المدن الرئيسية مثل تورونتو ومونتريال و حتى في ويندسور.

و قال أحد الخبراء : ” إذا كنت تقدم عرض و ينافسك أكثر من 15 شخصًا ، ربما الآن سينافسك فقط أربعة أو خمسة أشخاص.”

يذكر أن مجلس العقارات الإقليمي في تورونتو أفاد في وقت سابق أن عدد مبيعات أبريل انخفض بنحو 41 في المائة عن الشهر نفسه من العام الماضي و 27 في المائة عن مارس.

و كان متوسط ​​سعر المنزل أكثر من 1.2 مليون دولار ، بانخفاض عن 1.3 مليون دولار في الشهر السابق ، لكنه كان لا يزال أعلى بنحو 15 في المائة عن العام السابق ، عندما كان متوسط ​​السعر أكثر من مليون دولار.

و عن تريث البعض قبل الشعراء قالت خبيرة العقارات سارة روشانبين: “إنهم يريدون نوعًا من إعادة تقييم كيفية تعاملهم مع هذا السوق الجديد بأسعار فائدة أعلى ، لكنني لا أعتقد أنهم سينتظرون لفترة طويلة جدًا”.

فعلى الرغم من تراجع كثافة العروض ، لم يحصل المشترون على الكثير من الراحة بسبب ارتفع متوسط ​​أسعار المنازل فمثلا في ونتريال إرتفعت بنسبة 16 في المائة إلى 580 ألف دولار في أبريل 2021 ، بزيادة حتى عن مارس 2020 ، عندما بلغت الأسعار 566 ألف دولار. ارتفع متوسط ​​سعر الشقة بنسبة 15 في المائة على أساس سنوي ليصل إلى 410 آلاف دولار.

أما في ويندسور فنشر الخبير العقاري توفيق حسون آخر مستجدات السوق حيث سجلت التالي : إرتفاع نسبة العروض بـ ١٢.٥٨% ، و إرتفاع معدل سعر المنزل بـ ٢٠.٦٩% و إنخفاض نسبة المبيع بـ ١٨.٩٥ %.

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : ترودو يلتقي زيلينسكي في أوكرانيا برحلة مفاجئة و مقاتل كندي يصف الحرب بالجحيم !

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize