بوتين في الإمارات قادما من السعودية

صل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الثلاثاء إلى الإمارات، في زيارة رسمية لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، وأهم الملفات الإقليمية والدولية.

واستقبل ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد الرئيس الروسي في المطار، ثم توجها إلى قصر الوطن الرئاسي الذي أقيمت فيه مراسم استقبال رسمية لبوتين، حيث يستضيف جلسة محادثات روسية إماراتية بمشاركة وفدين كبيرين من البلدين، ليعقد بعد ذلك الزعيمان مباحثات ثنائية.

من جهته، ذكر يوري أوشاكوف مساعد الرئيس الروسي أن المحادثات التي تستضيفها أبو ظبي ستركز على مسائل التطوير اللاحق للتعاون الثنائي في القطاعين التجاري الاقتصادي والاستثماري، وتبادل الآراء حول القضايا الحيوية الدولية والإقليمية.

وأضاف أن الجانبين سيناقشان “مكافحة الإرهاب والتسوية في سوريا وليبيا واليمن، والأوضاع في الخليج”، لافتا إلى أن “القضية المحورية على أجندة المحادثات هي التعاون التجاري الاقتصادي”.

وهذه الزيارة التي وصفتها وسائل الإعلام الإماراتية بالتاريخية، هي الثانية لبوتين إلى الإمارات منذ 2007، بينما عقد الرئيس الروسي عشرة لقاءات مع ولي عهد أبو ظبي، إضافة إلى سلسلة اتصالات هاتفية كان آخرها يوم 10 يونيو/حزيران الماضي.

وتأتي الزيارة في إطار جولة خليجية بدأها بوتين بزيارة السعودية، التي تم خلالها توقيع وثائق مهمة لتعزيز العلاقات الثنائية، لا سيما في مجال الاستثمار وتحفيز التبادل التجاري.

Leave a Comment