Canada - كنداTop Slider

تخفيف القيود هذا الأسبوع و المساعدات دخلت حيز التنفيذ … إليكم المستجدات !

Positive news' on lifting Ontario's restrictions this week

إرتفع عدد الإصابات بوباء كورونا في كندا إلى 2,822,552 إصابة أي بزيادة (21,099) إصابة , منهم 969,437 إصابة في أونتاريو أي بزيادة (5,744) إصابة.

و إرتفاع عدد الإصابات في وندسور اليوم إلى 32,260 إصابة أي بزيادة (312) إصابة عن يوم أمس ، مع تسجيل وفيتين إضافيتين لإمرأة ثمانينية و أخرى تسعينية و بذلك يرتفع عدد الوفايات إلى 521 .

قال رئيس مقاطعة أونتاريو دوج فورد أن “الأخبار الإيجابية” حول قيود المتعلقة بوباء كورونا ستأتي بنهاية هذا الأسبوع.

و قال فورد : “ستكون لدينا بعض الأخبار الإيجابية. أعتقد أننا سنصدر بعض التغييرات في وقت لاحق من هذا الأسبوع حول العودة إلى مستويات أخرى من القيود”.

و تراجعت أونتاريو مرة أخرى إلى الخطوة الثانية المعدلة من خطتها لإعادة الفتح في بداية هذا الشهر وشددت قيود 19-COVID في جميع أنحاء المقاطعة بسبب متغير Omicron القابل للانتقال بشكل كبير وزيادة حالات الاستشفاء من 19-COVID.

بموجب القيود الجديدة ، تم إجبار المطاعم الداخلية والصالات الرياضية والمرافق الأخرى على الإغلاق  , وعادت المدارس مؤقتا إلى التعلم عن بعد (حتى 17 يناير ) ، وتقلصت حدود السعة لمتاجر البيع بالتجزئة إلى 50 %، وتم تخفيض حدود التجمع إلى خمسة أشخاص في الداخل و 10 أشخاص في الهواء الطلق.

و من المفترض أن تظل قيود الخطوة الثانية المعدلة سارية المفعول حتى 26 يناير إلا في حال قامت حكومة فورد بتخفيف هذه الإجراءات قبل هذا الوقت.

مساعدات أونتاريو دخلت حيز التنفيذ

أصبحت مزايا كورونا الجديدة في أونتاريو متاحة رسميا بدءا من يوم أمس الثلاثاء، وتهدف هذه المزايا إلى مساعدة الشركات المؤهلة على التعافي ماليا من إغلاق المقاطعة الأخير.

ويمكن لأصحاب الأعمال الذين واجهوا إغلاقا أو قيودا على السعة بسبب تدابير الصحة العامة، التقدم بطلب على برنامج Ontario Business Rebate Program اعتبارا من يوم الثلاثاء 18 يناير 2022.

ويوفر البرنامج للشركات دفعة خصم تصل إلى 100% عن أي ضريبة ملكية وتكاليف طاقة تتكبدها في ظل الإغلاق.

تجدر الإشارة إلى أن الشركات التي يطلب منها العمل بسعة 50%، ستحصل أيضا على 50 في المائة من تكاليفهم.

وستحتاج الشركات التي تتطلع إلى التقدم للبرنامج، إلى تقديم دليل على التكاليف المرتبطة بضريبة
الممتلكات وفواتير الطاقة.

ووفقا للحكومة، تشمل الشركات المؤهلة حاليا للدعم ما يلي:
* المطاعم الداخلية والبارات والكازينوهات
* خدمات العناية الشخصية المتعلقة بالشعر أو الجسم
* متاجر التجزئة أقل من 50000 قدم مربع” باستثناء متاجر بقالة
* محلات البقالة الصغيرة أقل من 5000 قدم مربع”
* صالات الألعاب الرياضية والمرافق الأخرى المستخدمة للرياضات الداخلية وأنشطة اللياقة البدنية
الترفيهية
* دور العبادة
* المساحات الداخلية للاجتماعات والفعاليات
* أماكن الحفلات الموسيقية المغلقة والمسارح ودور السينما
* الجزء الداخلي من مسارات سباق الخيل والسيارات
* المتاحف والمعارض الداخلية وأحواض الأسماك وحدائق الحيوان ومراكز العلوم والمعالم والمواقع التاريخية والحدائق النباتية ومناطق الجذب المماثلة.
* الأعمال الداخلية المرتبطة بخدمات الجولات والإرشاد
* غرف البخار والساونا
* مراكز التدريس والتعليم الداخلية
* مراكز تعليم القيادة الداخلية
* خدمات الحيوانات الأليفة و البيطرية
من جانبه، قال وزير المالية، بيتر بيثلينفالفي، في بيان: “نحن ندرك أن إجراءات الصحة العامة تؤثر على الأعمال التجارية. لذا فنحن موجودون لدعمهم كما كنا منذ بداية الوباء”.

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : كندا : تمويل جديد لتوطين اللاجئين و مطالب بإلغاء إختبار كورونا للقادمين !

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize