Top Sliderحوادث - Incidents

تفكيك عصابة خطيرة من بين أعضائها موظفين حكوميين … و رجل يقتل شقيقته ( حوادث متفرقة ) !

Service Ontario employees among 28 people charged after police bust major auto-theft organizations

أعلنت الشرطة عن استرداد أكثر من 200 سيارة مسروقة، مع توجيه الاتهام إلى 28 شخصا، بما في ذلك عدد غير محدد من موظفي خدمة أونتاريو Service Ontario.

يأتي هذا بعد تفكيك ثلاث منظمات إجرامية قائمة على سرقة السيارات من أونتاريو وساسكاتشوان.و قالت شرطة مقاطعة أونتاريو، أنها بدأت تحقيقا منذ 22 شهرا بعنوان Project MYRA في سبتمبر 2020.

و ذلك بعد أن كشفت عن شبكة لسرقة السيارات تزعم أنها تعدل أرقام تعريف السيارات المسروقة (VINs) من أجل بيعها ، وأشارت إلى أن السرقات حدثت بشكل أكبر في أونتاريو.

ونتيجة للتحقيق، قالت الشرطة إنها عثرت على 215 سيارة بقيمة أكثر من 12 مليون دولار ، وبحسب المحققين، فإن حوالي 37 في المائة من السيارات التي عثر عليها كانت Acuras أو Honda.

وأضافت الشرطة أن “بعض السيارات التي استعادها فريق التحقيق كانت مرتبطة بأنشطة إجرامية أخرى” ، كما ذكرت أنها وجهت تهما لـ 28 شخصا، بما في ذلك موظفو خدمة أونتاريو Service Ontario، ولم يذكر المسؤولون عدد الموظفين المتورطين.

ومن بين المتهمين 26 من أونتاريو، واثنان من ساسكاتشوان. وتتراوح أعمارهم من 27 إلى 59 عاما ، وفي المجموع، وجهت ما يزيد قليلا عن 240 تهمة. وتشمل التهم استخدام وثيقة مزورة، والاتجار بالممتلكات التي تم الحصول عليها عن طريق الجريمة، والاحتيال بأكثر من 5000 دولار، وحيازة سلاح لغرض خطير وخيانة الأمانة.

وقالت الشرطة إنها نفذت 44 أمر تفتيش خلال التحقيق، مما أدى إلى ضبط ستة أسلحة نارية، و230 جراما من الفنتانيل المشتبه به، و1840 جراما من الكوكايين المشتبه به، و77 كيلوجراما من الحشيش، و150 جراما من راتنج القنب المشتبه به.

كما قال المحققون إنهم صادروا أيضا 160 ألف دولار نقدا بالإضافة إلى 8400 دولار أمريكي , وذكرت الشرطة: “نريد أن ننتهز هذه الفرصة لتذكير الجميع بتوخي الحذر الشديد عند شراء سيارة مستعملة.. إذا كان أي جزء من المعاملة يبدو مشبوها، فلا تقدم الأموال واتصل بسلطات إنفاذ القانون” , ولا يزال خمسة من المتهمين رهن الاحتجاز، بينما من المقرر أن يمثل المشتبه بهم الـ 23 الباقون أمام المحكمة في يوليو وأغسطس.

الشرطة الكندية تلقي القبض على أحد أكثر المطلوبين في أميركا !

ألقي القبض هذا الشهر على رجل أمريكي اختفى قبل عقدين من الزمن أثناء إطلاق سراحه المشروط شمال الحدود.الشرطة الكندية تعتقل أكثر المطلوبين في أمريكا بعدما ظل هاربا 20 عاماوكان لويس فلود من أيداهو، قد أدين في منتصف التسعينيات، بسلوك بذيء مع طفل قاصر أقل من 16 عاما واعتداء جنسي على طفل أقل من 16 عاما، وفقا لما ذكرته شرطة الخيالة الكندية الملكية.

وبعد أن أمضى ثلاث سنوات في السجن من عقوبته البالغة 18 عاما، ظل في حالة الإفراج المشروط لبعض الوقت، ثم اختفى فجأة , وظل مكان وجوده مجهولا لسنوات، حيث شوهد آخر مرة في عام 2001، وبعد 10 سنوات كان بين الذين ظهروا في برنامج تلفزيوني أمريكي شهير عن أكثر المطلوبين في أمريكا.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، تلقت الشرطة في بريتش كولومبيا بلاغا بأنه ربما يكون مختبئا في Creston ، ولم تكشف الشرطة عما كان يفعله طوال العقدين الماضيين.

كما قالت شرطة الخيالة الملكية الكندية، إن فلود احتجز الأسبوع الماضي، وسلمته إلى الولايات المتحدة يوم الاثنين، وأخبر مسؤولون في ولاية أيداهو شرطة الخيالة الكندية الملكية بأنه من المتوقع أن يقضي فلود السنوات الـ 13 المتبقية من عقوبته خلف القضبان.

مصرع رجل إطفاء بعد أن قفز بالمظلة

توفي رجل إطفاء في أوتاوا بشكل مأساوي، متأثرا بجروحه القاتلة التي أصيب بها خلال القفز بالمظلة يوم أمس الأول الأربعاء.

مصرع رجل إطفاء في أوتاوا أثناء القفز بالمظلةمن جهتها، قالت منظمة Parachute Ottawa، في بيان نشر على فيسبوك، إن قافزا بالمظلة توفي بعد هبوطه بالمظلة ، وبحسب ما ورد، فإنه أصيب بجروح قاتلة أثناء عملية الهبوط.

وأعلن عن وفاة جيفري دين البالغ من العمر 45 عاما في مكان الحادث.وأكدت وكالة Ottawa Fire Services لاحقا أن دين كان رجل إطفاء في المحطة 12-C، وكان زوجا محبا وأبا لطفلين.

كما ذكرت Parachute Ottawa أن دين كان ذو خبرة عالية في القفز بالمظلات ، ويحقق المسؤولون حاليا، لمعرفة المزيد من التفاصيل حول سبب الحادث.

رجل يقتل شقيقته

إعتقلت شرطة تورنتو رجلا بعد أن قام بالإعتداء على شقيقته ما أدى إلى وفاتها وقالت الشرطة أنها تلقت بلاغ عن إعتداء و عندما وصل عناصرها إلى مكان الحادث وجدوشقيقة الرجل البالغة من العمر 49 عامًا مصابة بجروح خطيرة حيث تم نقلها إلى المستشفى لكن أعلن عن وفاتها فيما بعد .

وقالت الشرطة إن شقيقها كريس جيابوتزيس (37 عاما) اعتقل في مكان الحادث. ووجهت إليه تهمة القتل العمد من الدرجة الثانية.

و بحسب شهود من أبناء الحي الذي يقطن فيه الشقيقان فإنهم كانوا دائما يسمعون صراخ الأخوين كما ذكر أحدهم أن للجاني تصرفات غريبة في بعض الأحيان كما أنه عادة ما يقف في منتصف الطريق ولا يكلم أحدا و لم يكن ودودا مع جيرانه.

(CN24,CTV)

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : هام للمسافرين عبر الحدود خلال عطلة نهاية الأسبوع الطويلة و تحقيق حول إنتهاك الخصوصية !

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize