Palestine – فلسطينTop Slider

جيش الإحتلال يقمع مسيرة منددة بـ”الضم”

أصيب 10 فلسطينيين بجروح، الجمعة، خلال تفريق جيش الإحتلال الإسرائيلي مسيرة منددة بالاستيطان، شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقال مراد اشتيوي، منسق لجان المقاومة الشعبية في بلدة كفر قدوم شرقي محافظة قلقيلية، للأناضول، إن “مواجهات عنيفة اندلعت في البلدة، إثر تفريق الجيش مسيرة أسبوعية منددة بالاستيطان، وتطالب بفتح شارع رئيسي يغلقه الاحتلال منذ 16 عاما”.

وأوضح اشتيوي، أن “القوات الإحتلال استخدمت الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز في قمع المتظاهرين، ما أسفر عن إصابة 10 منهم بجروح، والعشرات بحالات اختناق”.

فيما رشق المتظاهرون الجنود الإسرائيليين بالحجارة، ورددوا هتافات منددة بالاستيطان الإسرائيلي، وتطالب برحيل الاحتلال عن الأراضي الفلسطينية، وفق شهود عيان.

وينظم يوم الجمعة من كل أسبوع مسيرات مناهضة للاستيطان في عدد من القرى والبلدات الفلسطينية أبرزها بلدة “كفر قدوم”.

وتشير تقديرات إسرائيلية وفلسطينية، إلى وجود نحو 650 ألف مستوطن في مستوطنات الضفة الغربية والقدس المحتلة، يسكنون في 164 مستوطنة، و116 بؤرة استيطانية.

مقالات ذات صلة

Font Resize
إغلاق
إغلاق