خسائر كبيرة للحوثيين غربي اليمن

قتل وأصيب العشرات من مليشيا الحوثي جراء غارات للتحالف العربي ومعارك مع قوات الجيش الوطني خلال الثماني والأربعين ساعة الماضية جنوبي محافظة الحديدة التي تقع غربي اليمن.

وقالت مصادر ميدانية إن مقاتلات التحالف شنت غارات جوية طيلة يوم الاثنين استهدفت تجمعات للمليشيا الحوثية بمنطقة المغرس في مديرية التحيتا بالحديدة. وبحسب المصادر، فإن الغارات أسفرت عن مقتل 12 من مليشيا الحوثي بينهم القيادي الميداني عبد الجبار شرف عبد الله المكنى “أبو محمد” وإصابة آخرين، علاوة على تدمير عربة قتالية.

وبالتزامن، شنت مقاتلات التحالف وطائرات الأباتشي غارات جوية مكثفة على مواقع وتجمعات للحوثيين في أطراف مديرية الجراحي، وتزامنت الغارات مع استمرار المعارك العنيفة بين قوات الجيش الوطني والحوثيين.

وأسفرت المعارك والغارات في الجراحي عن مصرع ما لا يقل عن 29 عنصرا من المليشيا وإصابة آخرين، وفق ما نقله موقع سبتمبر نت الناطق باسم الجيش الوطني عن مصادر عسكرية ميدانية. كما قتل أكثر من 60 منالحوثيين وأصيب العشرات بغارات جوية لمقاتلات التحالف العربي ومعارك عنيفة دارت الأحد شرقي مديرية حيس، وفق مصادر عسكرية أيضا.

واندلعت المعارك -وفق المصادر- عقب هجوم لمليشيا الحوثي من مواقعها في جبل رأس على مواقع للجيش الوطني في الأطراف الشرقية للمديرية، غير أن الجيش صدّ الهجوم وتمكّن من أسر ستة حوثيين واستعادة عدة مركبات عسكرية قتالية وأسلحة وذخائر.

Leave a Comment