رئيس الشؤون الدينية التركي يهنئ المسلمين بالمولد النبوي الشريف

هنأ رئيس الشؤون الدينية التركي، البروفيسور علي أرباش، مواطنيه والمسلمين في كافة أرجاء العالم بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف الذي يصادف يوم غد الخميس.

وفي رسالة نشرها اليوم الأربعاء، أعرب أرباش عن أمله بأن يكون المولد النبوي الشريف وسيلة لتعزيز الأخوة بين البشر ولتحقيق الاستقرار للإنسانية جمعاء.

وأوضح أن المولد النبوي يشير إلى ليلة ولادة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم خاتم الأنبياء الذين بعثوا ليحدثوا البشر عن الرحمة والعدل والحق والحقيقة ويظهروا لهم الأخلاق الحميدة والحكمة وصون الحقوق.

وأكد أن العالم الذي يبحث اليوم عن الحقوق والاستقرار وسبلهما في دوامة الحروب والاحتلال واليأس وانعدام الأمن، هو بحاجة أكثر من وقت مضى إلى مبادئ وأخلاق وإرشاد وقدوة سيدنا محمد عليه السلام.

تجدر الإشارة إلى أن المتحدث باسم الحكومة التركية، بكر بوزداغ، أعلن قبل أيام أن بلاده ستحتفل بالمولود النبوي الشريف، وفق التقويم الهجري وليس الميلادي، اعتبارًا من العام المقبل.

وتحتفل تركيا بـ”أسبوع المولد النبوي” وفقا للتقويم الميلادي في الفترة من 14- 20 أبريل/نيسان من كل عام، علاوة على احتفالها بالمناسبة أيضا وفق التقويم الهجري في 12 ربيع الأول.

وتقيم أجهزة الدولة التركية المختلفة، مثل رئاسة الشؤون الدينية، ووزارة التربية، والدوائر الحكومية، فعاليات متعددة خلال هذا الأسبوع، كما يحتفل به الأتراك في المهجر.

يشار إلى أن المسلمون يحتفلون بذكرى مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم في الـ 12 من ربيع الأول من كل عام، حيث تشهد العديد من البلدان الإسلامية والمجتمعات المسلمة في بلدان العالم احتفالات وفعاليات وأنشطة خاصة بهذه الذكرى. 

Leave a Comment