رئيس اللجنة الثورية لـ”الحوثيين” يكشف المستور: لهذا السبب “تخلصنا” من صالح

كشف رئيس ما يسمى باللجنة الثورية العليا في جماعة  “” محمد علي ، عن السبب الحقيقي الذي دفعهم لتصفية الرئيس اليمني الراحل .

وقال “الحوثي” في مقابلة أجرتها معه وكالة “سبوتنيك” الروسية ستنشر تفاصيلها لاحقا، إن تعاون علي عبد الله صالح الواضح مع “العدوان”، وتصريحات  وعلي محسن الأحمر كان سببا رئيسيا، مؤكدا على أنه كان لابد من وقف كل التجاوزات بحق البلاد.

وأضاف “الحوثي” قائلا:” كان دعم العدوان له (علي عبد الله صالح) واضح بالمال والإعلام والطيران وغيره، وافتعل الكثير من المشكلات والأزمات، وأعاق سير كثير من قرارات الدولة والمجلس السياسي الأعلى لحسابات شخصية وعائلية بحتة، وتحت تأثير مجموعة من المقربين إليه”.

وتابع: كنا نتمنى أن لا تقع المعركة وتجنبها، وتم الدعوة لمشايخ  لتشكيل لجان وساطة لإيقاف العمل العسكري، وطالبه قائد الثورة في خطاب متلفز وترجاه ألا يدخل في مواجهة الأجهزة الأمنية، وحينها رفض فاضطرت إلى حسم الموقف حينها وإيقاف الاعتداءات وفك الطرق التي عمدوا إلى قطعها، وتم حسم الموقف وأعلنت الداخلية ذلك وانتهت الفتنة.”

وحول “هروب” طارق صالح إلى ، وتكوينه لألوية العمالقة، قال : “فيما يخص الآخرين ممن ذهبوا إلى المناطق التي تحت الاحتلال فهي نتيجة طبيعية تؤكد ارتباط وانكشاف الأجندة والحسابات، التي كان يعمل تحتها صالح وبعض المقربين له تبعا للعدوان الأمريكي السعودي وحلفائه”.

يشار إلى أن الحوثيين اغتالوا علي عبد الله صالح في كانون أول/ ديسمبر الماضي، بعد خلافات حادة بينهما.

Leave a Comment