Canada - كنداTop Sliderمقالات - Articles

رفع الأذان و تبعاته في ويندسور !

كتب محمد هشام خليفة  – على غرار العديد من المدن الكندية وافق مجلس بلدية ويندسور على بث أذان المغرب لأول مرة ( خلال شهر رمضان فقط ) وكانت بادرة جميلة بحق المسلمين الكنديين في شهر له أهمية خاصة في حياتهم.

و نقلت جريدة الفرقان مساء أمس البث المباشر لأذان المغرب حيث استشعرنا التقاليد التي عهدناها في بلادنا و ما يترافق مع أذان المغرب في رمضان من تقارب بين الجيران و موائد الإفطار التي تجمعهم على “مختلف دياناتهم”.
لذلك لا بد أن نشكر الحكومة و مجالس البلدية على هذه المبادرة الجميلة كما و لا بد من شكر العدد الكبير من الكنديين الذين رحبوا بالخطوة الرمزية و التي تعبر عن تضامن أبناء المجتمع الواحد على “إختلاف دياناتهم” .


أما فيما خص العريضة التي أنشائها مجموعة أشخاص “يتكلمون لغتنا” و ما ترافق معها من كلام لا ينم إلا عن كراهية ليس لها مكان في كندا ، فنقول الحمد لله أنكم أقلية في مجتمعكم ، هذه العريضة قد ألغيت اليوم ولا ندري إن كان بسبب التبليغات أم بتدخل العقلاء.
نقول لهؤلاء ما قاله طرفة بن العبد : ” وظُلْمُ ذَوِي القُرْبَى أَشَدُّ مَضَاضَـةً .عَلَى المَرْءِ مِنْ وَقْعِ الحُسَامِ المُهَنَّـدِ “.


في المحصلة نحن ارتضينا العيش في بلدنا كندا الذي يضم تحت أجنحته العديد من الأفراد و الذين يعتنقون العديد من الديانات و يجب أن يكون التعامل بيننا مبني فقط على أساس الإحترام المتبادل.
و إلى المسلمين الكنديين الذين ساءهم ما تعرضوا له بالأمس من أقوال عنصرية تذكروا وصية رسول الله الذي قال : ” إذا أصبح أحدكم يوما صائما فلا يرفث ولا يجهل فإن امرؤ شاتمه أو قاتله فليقل إني صائم إني صائم “.

إقرأ أيضا : كشافة مسجد الهجرة يصنعون و يتبرعون بدروع وجه لمستشفى ويندسور

إقرأ أيضا : حكومة أونتاريو تمدد حالة الطوارئ .. و آخر المستجدات المحلية

Kindly Please support our Advertisers!
Daily specials – Ugarit Market Windsor
New flyer ..Big saving During Ramadan
Your Trusted Sales Representatives
They need your help

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize
إغلاق
إغلاق