فصائل بالحشد ولاؤها لإيران أكثر من العراق

اعتبر نائب رئيس الوزراء العراقي الأسبق بهاء الأعرجي، في تصريحات، الأحد، أن فصائل من الحشد الشعبي ولاؤها لإيران أكثر مما هو للعراق.

وقال الأعرجي رداً على سؤال خلال مقابلة تلفزيونية مع إحدى القنوات المحلية عن احتمال نشوب صراع أو حرب بين إيران والولايات المتحدة: “إن العراق سيكون أول وأكبر المتضررين”.

وأوضح أنه في حال نشوب صراع بين البلدين، من الممكن أن تورط فصائل في الحشد الدولة العراقية، وأن تعصي أوامر السلطة المسؤولة عنها من أجل الدفاع عن مصالح إيران.

يذكر أن التوتر بين الولايات المتحدة وإيران تصاعد بشكل كبير خلال الأيام الماضية بعد إرسال الجيش الأميركي ناقلة طائرات إلى الخليج، وتلويح إيران بإمكانية استهدافها، لا سيما بعد أن أعلن قائد القوة الجوية في الحرس الثوري الإيراني، الأحد، أنه إذا أقدمت أميركا على خطوة فسنوجه لها ضربة في الرأس، بحسب ما نقلته وكالة الطلبة الإيرانية للأنباء.

وتابع أمير علي حاجي زاده، قائد قوة الجو- فضاء التابعة للحرس الثوري خلال جلسة سرية حضرها في البرلمان الإيراني، قائلاً إن “الوجود العسكري الأميركي في الخليج كان دوماً تهديداً خطيرا، والآن أصبح فرصة”.

في المقابل، حذر وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في مقابلة مع شبكة “سي.إن.بي.سي”: “إيران من استهداف مصالح أميركية، سواء في العراق أو أفغانستان أو اليمن أو أي مكان بالشرق الأوسط”، مؤكداً أن واشنطن “مستعدة للرد بالطريقة الملائمة”، ولكن “الحرب ليست هدفنا”.

Leave a Comment