Canada - كنداTop Slider

قس وراء القضبان و السبب كورونا … إليكم مستجدات الإصابات لهذا اليوم !

Trial date set for Alberta pastor charged with violating COVID-19 restrictions

إرتفع عدد الإصابات بوباء كورونا في كندا إلى 858,217 إصابة أي بزيادة أكثر من (3000) إصابة ، منهم 297,311 إصابة في أونتاريو أي بزيادة (1,138) إصابة .

و إرتفع عدد الإصابات في ويندسور إلى 12,931 أي بزيداة (32) إصابة عن يوم أمس , مع تسجيل حالة وفاة واحدة ليرتفع عدد الوفايات إلى 379..

و عدد الإصابات في “تشاتم كنت” 1346 إصابات ، أما في ميتشيغان المجاورة فسجلت أكثر من 585352 إصابة .

هذا عُين موعد جلسة جديدة لمحاكمة راعي كنيسة في مقاطعة ألبرتا في الغرب الكندي، متهم بانتهاك أوامر الصحة العامة الهادفة إلى الحد من انتشار جائحة كوفيد-19.

ويمثل القس جيمس كوتس راعي كنيسة “Grace Life Church” قرب مدينة ادمونتون، أمام قاضي المحكمة المحلية في الثالث من شهر أيار/مايو. ومن المتوقع أن تنظر المحكمة في قضيته على مدى ثلاثة أيام.

وكان تم القبض على راعي الكنيسة و”احتجازه” الأسبوع الماضي بعد أن واصلت كنيسته تنظيم خدمات وأنشطة، قالت الشرطة إنها تنتهك القيود الصحية .

و يقول رئيس منظمة “العدل من أجل الحريات الدستورية” جون كارباي إن محامي كوتس يزمع تقديم طلب إلى محكمة الملكة في ألبرتا ، أعلى سلطة قضائية في المقاطعة، من أجل المطالبة بإطلاق سراح موّكله إلى حين بدء محاكمته.

ويوجه رئيس المنظمة الحقوقية الاتهام إلى حكومة ألبرتا بأنها “تنتهك الحقوق الدستورية، ويجب محاسبتها” ويذكر، على وجه الخصوص، الحق في التجمع والسفر والحقوق الأخرى المتعلقة بالحريات.

و قال إن القس كوتس ليس مجرما. لقد أقام مراسم روحية دينية في الكنيسة. ولا يجب أن يقضي الأسابيع الثمانية المقبلة أو أكثر وراء قضبان السجن، في الوقت الذي لم يرتكب فيه أية جريمة.

يذكر أن شرطة مدينة ويندسور قد وجهت إتهامات و حررت مخالفات للقس آيرون روك راعي كنيسة Harvest Bible Church و ذلك أيضا بسبب إقامة صلوات و عدم الالتزام بالإرشادات الوقائيّة!

و كما ويندسور ففي ادمنتون و مدن كندية أخرى يحتج القساوسة على الإجراءات التعسفية على حد تعبيرهم .

و في كيبيك قال الزعماء الروحيين مسلمين و مسيحيين أن الحكومة تكيل بمكيالين و طلبوا بمبدأ المعاملة بالمثل.

و قال الإمام حسن غيّه :”نحن لا نفهم. إذا كان وجود 250 شخصًا في السينما آمنًا بما يكفي، فهذا يعني أنه يجب أن يكون آمنًا أيضا بما يكفي لأماكن العبادة. إن الأنشطة في المكانين لا تختلف كثيرًا لانتقال الفيروس التاجي”

إقرأ أيضا : الإرهاب الفكري في زمن الوباء ! ( صدر العدد الجديد )

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize