Canada - كنداEventsTop SliderWINDSOR

كندا :أول ممثل لمناهضة الإسلاموفوبيا ووقفة تضامنية في وندسور مع عائلة لندن !

Canadian government to introduce anti-Islamophobia representative

في الذكرى السنوية الأولى للهجوم الإرهابي على عائلة مسلمة في لندن ، أونتاريو ، أعلنت الحكومة الفيدرالية أنها بدأت العمل في إجراءات فورية لمكافحة الإسلاموفوبيا.

وستعتمد الحكومة الفيدرالية على أول ممثل خاص لكندا على الإطلاق بشأن مكافحة الإسلاموفوبيا كما صرح أمس وزير التنوع والشمول أحمد حسين.

سيتواصل هذا الشخص مع المجتمعات ويقدم المشورة لرئيس الوزراء والحكومة بشأن أفضل الطرق لمحاربة الكراهية ضد المسلمين في كندا.

وقال الوزير أحمد حسين :”إن القرار يؤثر على الكنديين المسلمين من جميع أنحاء البلاد” ، مضيفا أن الحكومة ملتزمة بمحاربة الكراهية.

وتابع: “عملية التقديم مفتوحة لأي شخص مهتم بأداء هذا الدور، سيصدرون توصيات وسيعملون بلا كلل لتعزيز العمل على مكافحة الإسلاموفوبيا”.

من جهتها، قالت فاطمة عبد الله من المجلس الوطني للمسلمين الكنديين أن تعيين ممثل خاص لمحاربة الإسلاموفوبيا تعتبر خطوة في الاتجاه الصحيح.

و تضامنا مع عائلة لندن شارك أعضاء من الجالية الإسلامية في مسيرة تذكارية عند الخط النهري لمدينة وندسور.

وقالت منظمة المسيرة آمنة مسعودي إن “الجالية المسلمة في لندن ووندسور متشابهة للغاية” ، مضيفة أن ما حدث في لندن يمكن أن يحدث أيضًا هنا في وندسور.

و قالت غالية هاشم ، أنه بينما كان هناك تقدم في محاربة الإسلاموفوبيا في العام الذي أعقب الهجوم الإرهابي إلا أنه لا تزال هناك خطوات يتعين اتخاذها.

يذكر أنه شارك أكثر من ألف شخص من بينهم رئيس الحكومة الكندية جوستان ترودو، في مسيرة لإحياء الذكرى السنوية الأولى لهجوم لندن الإرهابي.

ويواجه سائق الشاحنة أربع تهم بالقتل من الدرجة الأولى وتهمة واحدة بمحاولة القتل. كما وُجهت إليه تهم بالإرهاب..

(CN, CTV ) Source

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : أول تعويض بسبب مضاعفات اللقاح … و خبراء حان الوقت لأن تراجع السلطات تعريف “التطعيم الكامل” !

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize