Top Sliderهجرة - Immigration

كندا تعلن عن فتح باب تجديد تصاريح العمل “PGWP” و بشرى سارة للممرضين الدوليين في أونتاريو !

Post-graduate work permit extension portal opens nearly four months after announcement

يمكن لحاملي تصاريح العمل بعد التخرج “PGWP” منتهية الصلاحية أو ستنتهي قريبا التقدم أخيرا لتمديد تصاريحهم اعتبارا من يوم أمس الثلاثاء .

حيث قال وزير الهجرة الكندي، شون فريزر، يوم أمس ، إن حاملي PGWP الذين انتهت صلاحية تصاريحهم بالفعل، أو ستنتهي صلاحيتها بين 20 سبتمبر 2021 و2 أكتوبر 2022، سيكونون قادرين على التقدم عبر الإنترنت لتمديدها.

أما بالنسبة لأولئك الذين ستنتهي تصاريحهم من 2 أكتوبر إلى 31 ديسمبر 2022، تقول دائرة الهجرة واللاجئين والمواطنة الكندية (IRCC) إنهم لن يحتاجوا إلى فعل أي شيء للحصول على التمديد لمدة 18 شهرا إلا إذا كانوا بحاجة إلى تحديث عنوانهم البريدي، أو صلاحية جواز السفر.

كما أعلنت IRCC أنها سترسل بريدا إلكترونيا إلى حاملي تصاريح PGWP انتهت صلاحيتها أو ستنتهي بين 20 سبتمبر 2021 و31 ديسمبر 2022، يشير إلى أنه يسمح لهم بالعمل أثناء التقدم بطلب للحصول على تمديد أو تصريح جديد.

تجدر الإشارة إلى أن تصاريح PGWP تقدم للطلاب الدوليين السابقين الذين تخرجوا من مؤسسة ما بعد الثانوية في كندا، وعادة تكون هذه التصاريح صالحة لمدة تصل إلى ثلاث سنوات وغير قابلة للتجديد.

واعتمد العديد من الخريجين الدوليين على PGWP لاكتساب خبرة العمل الكندية، للتقدم في النهاية للحصول على الإقامة الدائمة.

وكانت الحكومة الفيدرالية قد أصدرت إعلانا أوليا حول تمديد تصاريح PGWP في أبريل ووعدت بإتاحة “عملية مبسطة وسريعة لتقديم طلب التمديد في الأسابيع المقبلة”، لكن حاملي PGWP ظلوا منتظرين ما يقرب من أربعة أشهر حتى فتح باب التقديم اليوم أخيرا.

بشرى سارة للممرضين الدوليين في أونتاريو !
قالت وزيرة الصحة في أونتاريو، سيلفيا جونز، يوم أمس الثلاثاء، إن المقاطعة تبحث في كيفية اعتماد المزيد من الممرضين المدربين دوليا بشكل أسرع للعمل، من أجل تخفيف النقص في الموظفين الذي أدى إلى إغلاق مؤقت لغرف الطوارئ.

وأضافت للصحافة الكندية، أن الوزارة تبذل كل ما في وسعها، حتى تتمكن أقسام الطوارئ من العمل، لكن الإغلاق لا يزال يحدث في بعض الأحيان.

وذكرت أن خطط تجنب هذه الإغلاقات تشمل في المقام الأول توظيف المزيد من العاملين في مجال الرعاية الصحية , وأشارت إلى إضافة أكثر من 10000 عامل إلى نظام الرعاية الصحية منذ بداية الوباء، وهذا يشمل 7000 ممرض و2400 عاملدعم شخصي.

كما قالت إن الحكومة ستدخل “إجراءات إضافية” لتعزيز القدرة على العمل، مشيرة على وجه التحديد إلى تراكم العاملين الصحيين المدربين دوليا الذين ينتظرون الحصول على الشهادات.

ووجدت بيانات عام 2020 الصادرة عن الحكومة أن 14633 ممرضا متعلما دوليا يسعون للحصول على ترخيص من Ontario College of Nurses، وفي نفس العام، أصبح ما يزيد قليلا عن 2000 متقدم دولي أعضاء مسجلين بالكامل.

في المقابل، انتقدت أحزاب المعارضة في أونتاريو جونز لعدم عقدها مؤتمرا صحفيا، لمعالجة أزمة التوظيف علنا منذ أن أدت اليمين كوزيرة للصحة في يونيو.

لكن جونز دافعت عن عملها، قائلة إن دورها كان الالتقاء بالمنظمات والأفراد في القطاع الذين لديهم حلول، والاستماع إلى ملاحظاتهم.

في المقابل، فإن الحل الرئيسي الذي دافع عنه الممرضون هو إلغاء تشريع تقييد الأجور المعروف باسم بيل 124، لكن جونز لم تناقش ذلك.

(CN24,CTV)

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : إرشادات جديدة للمسافرين و إطلاق خطوط حافلات من و إلى وندسور!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize