Yemen - اليمن

مقتل 22 من “الحوثي” في مواجهات مع القوات الحكومية

أعلنت جماعة الحوثي، الأربعاء، مقتل 22 من مسلحيها بينهم 3 قياديين ميدانيين رفيعين، خلال مواجهات مع القوات الحكومية اليمنية.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية “سبأ” الخاضعة لسيطرة الجماعة في خبرين منفصلين، إنه تم ” تشييع 16 من أفراد الجيش واللجان الشعبية (عسكريين ومسلحين حوثيين) في محافظة حجة شمال غربي اليمن”.

ومن بين من تم تشييعهم، بحسب الوكالة، القائدان الميدانيان “اللواء محمد علي صالح كندش، والعميد أحمد محمد علي حفيظ”.

وفي محافظة صعدة (المعقل الرئيس للحوثيين) بأقصى شمالي اليمن، “تم تشييع 6 من مقاتلي الجماعة”، وفق الوكالة.

وذكرت أن “من بين من تم تشييعهم القائد الميداني العميد عبدالله يحيى علي مزروع”.

وأشارت الوكالة، إلى أن الجميع “سقطوا وهم في ميادين العزة والكرامة”، في إشارة إلى مواجهات مع القوات الحكومية، أو غارات لطيران التحالف العربي.

واشتدت المعارك بين الحكومة اليمنية والحوثيين منذ مطلع أغسطس / آب الماضي ، في عدة جبهات، خلفت العديد من القتلى والجرحى في صفوف الطرفين، إضافة إلى نزوح العديد من الأسر.

ومنذ ستة أعوام، يشهد اليمن حربا عنيفة بين القوات الحكومية ومسلحي جماعة الحوثي ، أدت إلى إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، حيث بات 80 بالمئة من السكان بحاجة إلى مساعدات، ودفع الصراع الملايين إلى حافة المجاعة.

وأدى النزاع المرير إلى مقتل 112 ألفا، بينهم 12 ألف مدني، وفق تقديرات الأمم المتحدة.

ويزيد من تعقيدات النزاع أن له امتدادات إقليمية، فمنذ مارس/ آذار 2015 ينفذ تحالف عربي بقيادة الجارة السعودية، عمليات عسكرية دعما للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على عدة محافظات ذات كثافة سكانية عالية ، بينها العاصمة صنعاء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize