Canada - كنداTop Slider

أونتاريو : القيود تعود لكن لا داعي للهلع … إليكم المستجدات !

COVID-19 infections rising again in Ontario, but no need to panic

إرتفع عدد الإصابات بوباء كورونا في كندا إلى 1,735,017 إصابة , منهم 604,152 إصابة في أونتاريو أي بزيادة (441) إصابات .

و إرتفاع عدد الإصابات في وندسور اليوم إلى 20,722 إصابة أي بزيادة (17) إصابة عن يوم أمس، م و لم تسجل أي حالة وفاة إضافية ليبقى عدد الوفايات 466 .

إرتفع عدد الإصابات بشكل كبير مرة أخرى في أونتاريو و و بحسب الخبراء فالسبب يرجع إلى الطقس البارد و رفع حدود السعة و التجمعات و التساهل في اخذ الحيطة و الحذر .

و قال الدكتور بيتر جوني ، المدير العلمي للجدول الاستشاري العلمي لـ COVID-19 في أونتاريو :”لقد إنتهى شهر العسل ( حيث سجلت أونتاريو في الأسابيع الماضية أقل نسبة إصابات ) ونعود الآن إلى الموجة الرابعة”.

و ارتفع متوسط ​​الإصابات في سبعة أيام إلى 476 من 362 في الأسبوع الماضي ، مع تعداد يومي يتراوح من 400 إلى 600 منذ أواخر الأسبوع الماضي.

و قال مسؤولو الصحة العامة في منطقة Sudbury في أونتاريو ، إنهم سيعيدون فرض بعض القيود على حدود السعة.

وقالت الدكتورة بيني ساتكليف من منطقة Waterloo في بيان “من الواضح أن لا أحد يريد سماع هذه الأخبار ، لكننا بحاجة إلى إعادة عقارب الساعة إلى الوراء وحماية الناس والنظام الصحي”.

لكن بحسب الأطباء “لا داعي للذعر على الاطلاق” ، “مصيرنا بأيدينا” و ذلك من خلال إعادة فرض القيود التي من شأنها أن تحد من تزايد عدد الإصابات إذا ما دعت الحاجة.

وأشار باري بايكس ، أستاذ الصحة العامة بجامعة تورنتو إلى أن الأمور مقلقه ولكنه ليست مقلقه للغاية حتى الآن ،لكنه يعتقد أننا سنشهد زيادة أكبر في عدد الإصابات في الشهر المقبل عندما يبدأ الناس في التجمع في موسم الأعياد.

و ذكر الدكتور باري بضروري تلقي اللقاح للفئات المؤهلة حيث وصلت نسبة الطعم في أونتاريو إلى 85 في المئة بحسب المقاطعة ، أما فيما يتعلق بتطعيم الأطفال فقال أنهم يتوقعون أن يحصلو على الموافقة خلال بضعة أسابيع.

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : كندا تكشف عن البلدان التي يُقتل فيها الكنديون !

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: