Canada - كنداTop Slider

إحذر أن تقع ضحية هذه الأعمال الاحتيالية عشية تقديم الإقرارات الضريبية !

Tax Season Has Begun In Canada — Here Are The 8 Biggest Scams To Avoid

تحذر وكالة الضرائب الكندية (CRA) من عمليات الاحتيال بواسطة الهاتف والتي تعد باسترداد الأموال والخداع عبر الإنترنت لسرقة المعلومات الشخصية والمصرفية.
فيما يلي أكثر عمليات الاحتيال الضريبية شيوعا وكيفية التعرف عليها:

الرسائل النصية الاحتيالية التي تطلب البيانات الشخصية
تحذر وكالة الضرائب في كندا من أن المحتالين يرسلون الرسائل النصية الاحتيالية، للحصول على المعلومات الشخصية أو المالية، حيث تدعي الرسائل أنها من وكالة الضرائب بهدف الحصول على أرقام بطاقات الائتمان والتفاصيل المصرفية وكلمات المرور.

ما الذي يجب الحذر منه: رسالة نصية برابط يدعي أنه من وكالة الضرائب، يمكن أن يشمل اسما أو تاريخا أو رقم تأمين اجتماعي.
كيفية الرد: لا تنقر أبدا على الرابط.
كيف تعرف أنها عملية احتيال: لا تتواصل وكالة الضرائب عبر الرسائل النصية ولن تتواصل أبدا بهذه الطريقة لمناقشة الضرائب أو الفوائد أو حسابك عبر الإنترنت.

عملية احتيال العملات المشفرة عن طريق الهاتف
يقوم المحتالون بالاتصال مع الناس عبر الهاتف ويزعمون أنهم من وكالة الضرائب الكندية ويطلبون منهم تقديم دفعة من العملات المشفرة لتجنب الاعتقال، ويتبع هذا الاتصال مكالمة أخرى تتظاهر بأنها من شرطة الخيالة الملكية الكندية، حيث يقدمون معلومات حول كيفية إجراء تحويل العملة المشفرة بما في ذلك أرقام الهواتف وكلمات المرور
لإيداع الأموال في آلة عملة محلية أو محطة عملة مشفرة، ويعدون بإعادة الأموال بعد تطهير اسم المستلم.
ما الذي يجب الحذر منه المكالمات الهاتفية من شخص يدعي العمل في وكالة الضرائب ثم شرطة الخيالة، ويطالبونهم بنقل العملات المشفرة لمساعدة المستلم على تجنب أمر الاعتقال.

كيف تستجيب: لا تقدم أي معلومات، وإذا كنت تريد ضمانا إضافيا، فيمكنك أيضا التحقق مما إذا كان المتصل يعمل مع وكالة الضرائب من خلال طلب اسمه ورقم الهاتف وموقع المكتب، ثم الاتصال مع وكالة الضرائب، والتي ستؤكد ما إذا كانت المكالمة شرعية أم لا.
كيف تعرف أنها عملية احتيال: لا تقبل وكالة الضرائب الدفع عن طريق العملة المشفرة.

عملية احتيال الائتمان الضريبي للسلع والخدمات GST/HST:
تحذر وكالة الضرائب من أن المحتالين يرسلون رسائل نصية (أو رسائل بريد إلكتروني) تدعي بأنهم سيقومون بإعادة ضريبة السلع والخدمات GST/HST وتطالبهم بالمعلومات الشخصية للاستمرار بالعملية، وتتضمن معظم الاتصالات رابطا وطلبا لإكمال نموذج الطلب بحلول موعد نهائي عاجل لتلقي استرداد أو رصيد.

ما الذي يجب الحذر منه: رسالة نصية أو بريد إلكتروني من شخص يدعي العمل لدى وكالة الضرائب يتضمن رابطا ويطلب المعلومات الشخصية لإرسال ائتمان GST/HST
كيفية الرد: لا تنقر فوق أي روابط أو ترسل أي معلومات شخصية أو مالية.

كيف تعرف أنها عملية احتيال: لن تستخدم وكالة الضرائب الرسائل النصية أو البريد الإلكتروني لتطلب منك معلومات شخصية أو مصرفية، ولا تقبل الدفع عن طريق النقل الإلكتروني أو بطاقة الهدايا.
ملاحظة : إذا كنت مؤهلا للحصول على ائتمان ضريبة السلع والخدمات الإضافية لمرة واحدة، فسيتم ذلك تلقائيا بالبريد أو الإيداع المباشر.

الرسائل النصية الاحتيالية التي تحوي على حساب وكالة الضرائب الكندية:
كن على دراية بالرسالة النصية التي تدّعي أنها من وكالة الضرائب، والتي تحذرك من خطأ في حسابك عبر الإنترنت وتطلب البيانات الشخصية، حيث ستطلب منك الرسالة إرسال رسالة نصية إلى “HELP” من أجل المتابعة.
ما الذي يجب الحذر منه: رسالة نصية تطلب منك الرد “HELP” والنقر على رابط لتحديث المعلومات المتعلقة بـ “My Account .”
كيفية الرد: لا ترد على الرسالة النصية، ولا تنقر فوق الرابط أو تقدم أي معلومات شخصية أو مالية.
كيف تعرف أنها عملية احتيال: لا تتواصل وكالة الضرائب عبر الرسائل النصية ولن تتواصل أبدا بهذه الطريقة لمناقشة الضرائب أو الفوائد أو حسابك عبر الإنترنت.

استرداد الأموال من خلال الرسائل
يرسل المحتالون رسائل إلى الكنديين لتقديم استرداد ضرائب وهمي، وتدعي الرسائل أنها من وكالة الضرائب وتتضمن رابطا يطلب معلومات شخصية، مثل رقم التأمين الاجتماعي أو تاريخ الميلاد أو الاسم أو المعلومات المصرفية عبر الإنترنت لاسترداد الأموال عن طريق التحويلات الإلكترونية.

ما الذي يجب الحذر منه: رسالة نصية برابط يزعم أنه من وكالة الضرائب ويطلب البيانات الشخصية لإرسال تحويل إلكتروني للاسترداد الضريبي.
كيفية الرد: لا ترد على الرسالة النصية، ولا تنقر فوق الرابط أو ترسل أي معلومات شخصية أو مصرفية. كيف تعرف أنها عملية احتيال: لن ترسل وكالة الضرائب الكندية أبدا رسالة نصية حول استرداد الضرائب الخاص بك.

الإقرارات الضريبية الاحتيالية وسرقة الهوية
تحذر وكالة الضرائب من أنه إذا حصل المجرمون على معلومات تسجيل الدخول إلى حسابك، فيمكنهم تقديم إقرارات ضريبية وهمية باسمك.
ما الذي يجب الحذر منه: تغيير في حسابك على موقع وكالة الضرائب الكندية الخاص بك، أو إخطار البريد الإلكتروني الذي يقول إن حسابك قد تم تعديله، أو تأخير في تلقي الاعتمادات أو المبالغ المستردة أو صعوبة في تقديم الإقرار الضريبي عبر الإنترنت.
كيفية الرد: إذا لاحظت تغييرا على حسابك، وهو ليس من صنعك، فاتصل بوكالة الضرائب في أقرب وقت ممكن.

مكالمة ابتزاز
يمكن تلقي مكالمة من شخص يدعي أنه من وكالة الضرائب ويطلب منك تأكيد رقم التأمين الاجتماعي عبر الهاتف، وعادة ما يقوم المحتالون بالمتابعة بطلب الدفع عن طريق العملات المشفرة أو بطاقة الهدايا، ويمكن أن يستخدم المتصل رقما محليا أو رقما مرتبطا بوكالة إنفاذ القانون أو الوكالات الحكومية.

ما الذي يجب الحذر منه مكالمة هاتفية عدوانية من شخص يدعي أنه يعمل لدى وكالة الضرائب وطلب رقم تأمين اجتماعي وتقديم دفعات.
كيفية الرد: لا تقدم رقم التأمين الاجتماعي عبر الهاتف ولا ترسل أي دفعة.
كيف تعرف أنها عملية احتيال: لن تستخدم وكالة الضرائب لغة عدوانية أو تطالب بالدفع الفوري عبر الهاتف، ولا تقبل الوكالة أيضا الدفع عن طريق العملات المشفرة أو بطاقات الهدايا المدفوعة مسبقا.

استرداد الأموال بالبريد الالكتروني
يمكن الحصول على رسالة من عنوان بريد إلكتروني مزيف لوكالة الضرائب الكندية، تدعي بأنها ستقدم لك استردادا لأموالك، وعادة ما تنصح الرسالة بالنقر فوق رابط متوفر، والذي سيأخذك إلى صفحة تطلب منك رقم التأمين الاجتماعي أو تاريخ ميلادك أو اسمك ومعلوماتك المصرفية عبر الإنترنت لقبول تحويل الأموال إلكترونيا.


ما الذي يجب الحذر منه بريد إلكتروني يزعم أنه من وكالة الضرائب يتضمن رابطا يطلب معلومات خاصة، من أجل إرسال استرداد الضريبة إلكترونيا.

كيفية الرد: لا ترد على رسالة البريد الإلكتروني أو ترسل أي بيانات شخصية.
كيف تعرف أنها عملية احتيال: لن تقوم وكالة الضرائب بإرسال بريد إلكتروني إليك لطلب معلومات شخصية أو مالية، أو طلب الدفع عن طريق النقل الإلكتروني أو بطاقة الهدايا.

(CN24,MTL)

To read the article in English press here

إقرأ أيضا: مستشار الهجرة عماد ميساك يقدم بلاغ للشرطة الفيدرالية عن شخص “مطلوب للعدالة” ينتحل صفته القانونية والمهنية

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: