Canada - كنداTop Slider

حساب توفير المنازل يعد حافزا لجلب المزيد من المهاجرين وإنتقادات واسعة !

Immigration Minister says tax-free home savings accounts help newcomers to Canada buy homes faster

أعلنت كندا مؤخرا عن إطلاق حساب توفير المنازل جديد المعفى من الضرائب الذي من شأنه أن يساعد الكنديين على تحقيق حلمهم في ملكية المنازل بشكل أسرع.

حساب توفير المنزل الجديد المعفى من الضرائب FHSA هو حساب توفير مسجل يساعد الكنديين على أن يصبحوا مشتري منازل لأول مرة من خلال المساهمة بما يصل إلى 8000 دولار سنويا (بحد أقصى 40 ألف دولار).

ومثل حسابات التوفير المعفاة من الضرائب، فإن عمليات السحب لشراء منزل أول، بما في ذلك أي دخل استثماري على المساهمات، غير خاضعة للضريبة.
وبدأت المؤسسات المالية بتقديم أول حساب توفير منزلي للكنديين منذ 1 أبريل 2023، وهو متوفر الآن في 7 مؤسسات مالية، مع استعداد المزيد من المؤسسات لتقديمه قريبا.

وبينما يسعى حساب توفير المنزل الأول إلى معالجة القدرة على تحمل تكاليف الإسكان، فمن الضروري أيضا أن تساعد حكومة كندا شركات بناء المنازل في توظيف العمال الذين يحتاجون إليهم للبناء.

إقبال كبير على حساب التوفير الجديد 

ولهذا، فإن دائرة الهجرة واللاجئين والمواطنة الكندية (IRCC) جعلت المزيد من العمال ذوي الخبرة في مهن بناء المنازل مؤهلين للحصول على الإقامة الدائمة من خلال برنامج الهجرة Express Entry.

و عقد أول سحب سريع خاص بالمهن في 3 أغسطس 2023، ودعت 1500 مرشح من ذوي الخبرة في المهن التجارية للتقدم بطلب للحصول على الإقامة الدائمة في كندا.
ومن خلال هذه الإجراءات تقول الحكومة الفيدرالية أنها تسد الثغرات الكبيرة في نقص العمالة من خلال جلب المواهب المطلوبة لبناء المنازل بشكل أسرع.

وقال وزير الهجرة الكندي الجديد مارك ميللر: “من خلال الجمع بين التدابير التي تساعد على جعل ملكية المنازل في متناول اليد، مثل حساب توفير المنزل الأول، مع نهج الهجرة الاستراتيجي والاقتصادي، تعمل حكومة كندا على جعل الإسكان ميسور التكلفة وجلب العمال المهرة المطلوبين لبناء المزيد من المنازل”.

ومن خلال عملية الاختيار المستندة إلى فئة Express Entry الجديدة، سيكون للنجارين والسبّاكين والبنّائين وغيرهم من المشاركين في بناء المنازل المزيد من الفرص للتقدم للحصول على الإقامة الدائمة في كندا وجلب مهاراتهم إلى مواقع العمل الكندية.

إنتقادات واسعة

مع ارتفاع تكاليف الإيجار إلى مستويات غير مسبوقة، يفكر العديد من الكنديين في شراء منزل، ولكن ارتفاع معدلات الفائدة على الرهن العقاري والتضخم جعلا ذلك أكثر صعوبة .

وتقدر الحكومة أن حساب توفير المنزل الأول المعفى من الضرائب FHSA سيوفر 725 مليون دولار في الدعم على مدى خمس سنوات.

هل سيساعدك FHSA على شراء منزل؟

قال النقاد إن حساب توفير المنزل الأول المعفى من الضرائب FHSA لن يحل مسألة القدرة على تحمل تكاليف الإسكان، فمع استمرار تعافي كندا من ارتفاع معدلات التضخم، تستمر أسعار المساكن في الارتفاع، وما زلنا نشهد تكاليف إجمالية تزيد عن مليون دولار.

وعلاوة على ذلك، ارتفعت تكلفة المعيشة الإجمالية، حيث اضطر الكنديون إلى إنفاق المزيد من أجل الطعام و المواد الغذائية خلال العام الماضي.

وعندما تم الإعلان عنه لأول مرة في العام الماضي، نشر Jason Pereira، رئيس جمعية التخطيط المالي في كندا، مقالا على Twitter حول مدى “تضليل” حساب التوفير الجديد.

وجادل بأن الحكومة كان بإمكانها توسيع حد مساهمة حسابات التوفير الحالية مثل RRSP وTFSA بدلا من ذلك.
وأضاف أيضا أن الشيء الوحيد الذي سيجعل أسعار المنازل ميسورة التكلفة هو خفض أسعار المساكن.

ووصف Stephen Punwasi مؤسس شركة Better Dwelling والخبير المالي حساب التوفير الجديد بأنه “بلا فائدة”.
وأشار Punwasi أيضا إلى أن ميزانية عام 2022 قدمت مثالا عن مشتري منزل لأول مرة يكسبون أكثر من متوسط دخل الأسرة في كندا.

إذ يصف سيناريو الميزانية اثنين ممن يريدون شراء المنازل يكسبون ما بين 50 ألف و100 ألف دولار في السنة، ولكن وفقا لبيانات هيئة الإحصاء الكندية، كان متوسط الدخل 68400 دولار في عام 2021.

يذكر أن مبيعات المنازل في يوليو شهدت أكبر زيادة على أساس سنوي منذ أكثر من عامين حسبما ذكرت جمعية العقارات الكندية “CREA”.
و بلغ متوسط سعر المنازل 668,754 دولارا، بزيادة 6.3 في المائة عن العام السابق.

To read the article in English press here

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: