Canada - كنداTop Slider

عدنا للمربع الأول ” بيانات مخيفة و السفر سيصبح معقدا “… إليكم المستجدات !

COVID-19 infections are on the rise and omicron could quadruple daily case counts

إرتفع عدد الإصابات بوباء كورونا في كندا إلى 1,827,691 إصابة , منهم 633,683 إصابة في أونتاريو أي بزيادة (1,536) إصابات .

و إرتفاع عدد الإصابات في وندسور اليوم إلى 22,850 إصابة أي بزيادة (67) إصابة عن يوم أمس، و لم تسجل أي حالة وفاة إضافية ليبقى عدد الوفايات 479 .

هذا و أفادت نماذج كوفيد-19 التي أعلنتها وكالة الصحّة العامّة الكنديّة أنّ عدد الإصابات قد يرتفع بصورة حادّة في البلاد خلال الأسابيع المقبلة.

وتوقّعت الوكالة ارتفاع عدد الإصابات في وقت تواجه البلاد موجة أخرى من الإصابات بمتحوّر دلتا وومتحوّر أوميكرون الذي تنتشر عدواه بسرعة.

وتوقّعت النماذج احتمال ارتفاع عدد الإصابات اليومي عمّا هو عليه حاليّا، وأن يتجاوز 3300 إصابة ب كوفيد-19 يوميّا .

ومن المحتمل أن يتضاعف عدد الإصابات اليوميّة أربع مرّات وأن يبلغ 12000 إصابة في اليوم في كانون الثاني يناير المقبل في حال نجح متحوّر أوميكرون في البقاء واستمرّ عدد الحالات اليوميّة في الارتفاع كما يجري حاليّا.

وما زالت فعاليّة لائحة اللّقاحات الحاليّة المضادّة لِكوفيد-19 ضدّ متحوّر أوميكرون قيد المراجعة حسب وكالة الصحّة العامّة الكنديّة.

وقالت مديرة وكالة الصحّة العامّة د. تيريزا تام إنّ الطريق ما زال طويلا أمام كندا قبل أن نصل إلى ربيع أفضل ,ورغم أنّ النماذج التي كشفت عنها الوكالة مقلقة، فقد دعا د. هوارد إنجو نائب مديرة وكالة الصحّة العامّة الكنديّين إلى عدم الوقوع في حالة من الذعر.

و الفيروس خصم قوّي، ومن الواضح أنّه يتطوّر فيما نحن نتصدّى له قال د. هوارد إنجو، مشيرا إلى أنّ لدينا وسائل عديدة لذلك، و”اللّقاح أفضل وسيلة للوقاية من المرض”.

و بحسب الوكالة فإن الأطفال بين 5 و 11 عاما هم الأكثر عرضة للإصابة بِكوفيد-19 حاليّا، نظرا لتدنّي معدّل التطعيم لدى هذه الفئة العمريّة !!!!

علما أنه و بحسب الوكالة نفسها فلا تؤدّي حالات كوفيد-19 إلى إصابات حادّة بين الأطفال والمراهقين وتشكّل حالات الإصابة الشديدة نسبة واحد بالمئة فقط منها.

لكن بحسب الوكالة فإن أفضل وسيلة للوقاية تكون من خلال تسريع حملة التطعيم للأطفال بين 5 و11 عاما من العمر بالإضافة إلى حملة إعطاء الجرعة الثالثة المنشّطة للفئات العمريّة الأخرى !!!

السفر سيصبح معقدا

هذا و قال وزير الصحة الكندي، جان إيف دوكلوس: “الوضع يتطور بسرعة كبيرة خارج كندا. لذلك إذا كنت تفكر في السفر، فيجب أن يكون ذلك بمثابة جرس إنذار خطير”.

كما حذر من أن الكنديين العائدين من الخارج يجب أن يتوقعوا تأخيرات ومتاعب في المطارات، وحث أولئك الذين يرغبون في مغادرة البلاد على توخي اليقظة و قال :”السفر الدولي محفوف بالمخاطر وغير مستقر”
وبالنسبة للكنديين الذين ما زالوا يرغبون في السفر خارج الحدود، حذر وزير الصحة من أن الوضع في الخارج محفوف بالمخاطر وغير مستقر”
كما حذرت كبيرة الأطباء في كندا، الدكتورة تيريزا تام أولئك الذين حجزوا رحلاتهم بالفعل وقالت: “يمكن أن تتغير الأمور بسرعة دوليا”.

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : كندا : توقعوا تأخيرات و متاعب على الحدود و إعادة تعريف ما يعنيه التطعيم الكامل!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: