Canada - كنداTop Slider

مزايا فدرالية للطلاب في العام 2023 … و الأقليات العرقية أكثر تعلما و أقل دخلا !

Students In Canada Can Get Federal Benefits In 2023

يمكن لطلاب ما بعد الثانوية العامة في كندا الحصول على العديد من المزايا الفيدرالية في العام 2023 تتراوح من 100 دولار إلى 6000 دولار..

وإذا كنت طالبا وتحتاج إلى دعم مالي للمساعدة في دفع المصاريف الدراسية والمساعدة في الإيجار وغير ذلك، يمكنك الاستفادة من المزايا والمنح والحوافز التي تقدمها حكومة كندا.y

وإليك ما تحتاج إلى معرفته حول كيفية الحصول على المزايا من الحكومة إذا كنت طالبا بعد الثانوية في كندا:
الائتمان الضريبي لسداد القرض
إذا كنت تسدد قروض الطلاب الحكومية، فستحصل على ائتمان ضريبي بنسبة 15% على الفائدة التي تدفعها مقابل قروضك كل عام، وينطبق الائتمان على مدفوعات الفائدة على قروض الطلاب الفيدرالية والإقليمية.

حوافز CAIP
تقدم مدفوعات CAIP لمساعدة الأفراد والعائلات على تعويض تأثيرات ضريبة الكربون الفيدرالية.
وللتأهل، يجب أن تكون مقيما في ألبرتا أو ساسكاتشوان أو مانيتوبا أو أونتاريو في اليوم الأول من شهر الدفع واليوم الأخير من الشهر السابق، ويجب أيضا استيفاء واحد على الأقل من الشروط التالية:
. أن يكون عمرك 19 عاما أو أكبر
. لديك (أو كان لديك) زوجة
. كنت أحد الوالدين وتعيش أو عشت سابقا مع طفلك

وإذا كنت مؤهلا للحصول على الحافز، فيمكنك توقع تلقي المدفوعات في 15 أبريل و15 يوليو و15 أكتوبر في عام 2023 واعتمادا على المكان الذي تعيش فيه، يمكن أن تتراوح المدفوعات من أقل من 100 دولار إلى أكثر من 500 دولار.

المنح الطلابية
تضاعف الحكومة الفيدرالية الأموال التي يمكنك الحصول عليها من المنح الطلابية الكندية حتى يوليو 2023.
ومع الزيادة، يمكن للطلاب بدوام كامل الحصول على ما يصل إلى 6000 دولار عبر المنح، ويمكن للطلاب ذوي الإعاقة الحصول على ما يصل إلى 10000 دولار.

مزايا CLB
تعد CLB هي أموال تضيفها الحكومة الفيدرالية إلى خطة توفير التعليم المسجلة (RESP)، للمساعدة في دفع تكاليف الدراسة بعد المرحلة الثانوية في برامج التدريب المهني أو CEGEPS أو الكليات أو الجامعات.

ومع CLB، تساهم الحكومة بما يصل إلى 2000 دولار في RESP، وهذا يتضمن:
• 500 دولار للسنة الأولى من الأهلية
• 100 دولار كل عام، يظل الطفل مؤهلا (حتى 15 عاما )

ويمكن للأشخاص المؤهلين الذين لم يحصلوا على CLB التقدم بطلب للحصول عليها عندما يبلغون 18 عاما وحتى اليوم الذي يسبق بلوغهم 21 عاما طالما ولدوا في عام 2004 أو بعد ذلك.

إعانة الإسكان الكندية (CHB)
تقدم الحكومة الفيدرالية للمستأجرين دفعة لمرة واحدة لمزايا الإسكان الكندية للمساعدة في تكلفة الإيجار.
ويمكنك الحصول على الدفعة المعفاة من الضرائب والتي تبلغ 500 دولار لمرة واحدة إذا كنت مؤهلا بناء على دخلك والمبلغ الذي تدفعه كإيجار.
وباب تقديم طلبات CHB مفتوح حتى يوم الجمعة 31 مارس 2023.

الأقليات العرقية أكثر تعلما و أقل دخلا !
ذكرت هيئة الإحصاء الكندية أن الأقليات العرقية بشكل عام يحصلون على شهادات جامعية أكثر من نظرائهم البيض، ورغم ذلك فإن احتمالات عثورهم على وظيفة تدفع راتبا مساويا لرواتب البيض، فهي أقل بكثير.

وتشير النتائج المستندة إلى بيانات من إحصائيات عام 2016 و 2021 إلى أنه بعد عامين من التخرج، أبلغت الأقليات عن انخفاض أرباح التوظيف وانخفاض معدلات الانضمام إلى النقابات وتغطية خطة المعاشات التقاعدية، ومع ذلك، فإن النتائج اختلفت إلى حد كبير حسب المجموعة العرقية والجنس.

وقالت Liliana Corak محللة البيانات في هيئة الإحصاء الكندية : “أعتقد أن إحدى النقاط الرئيسية هنا هي أن الكثير من الفروقات في الدخل التي نراها والاختلافات في جودة الوظائف التي يتمتع بها هؤلاء الخريجون لا يمكن تفسيرها من خلال أشياء مثل عمر الخريجين ومكان إقامتهم وصناعة العمل وما إذا كانوا يعملون بدوام كامل أو جزئي “.

وأضافت: “لكن يمكن تفسيرها ببعض الميزات غير الملحوظة، مثل الدافع، وبالطبع التمييز داخل سوق العمل”.
فقد بلغ متوسط دخل بعد عامين من التخرج 45700 دولار سنويا بين النساء المصنفات على أساس العرق والحاصلات على درجات جامعية مقارنة بـ 47800 دولار للنساء غير المصنفات على أساس العرق و للنساء من السكان الأصليين، وبالمثل حصل الخريجون الذكور المصنفون على أساس العرق على 51600 دولار مقارنة بـ 54100 دولار للرجال البيض.

وبينت Corak، أنه بين مجموعات الأقليات المختلفة من النساء، كان هناك فرق واضح في الدخل لـ 6 مجموعات من أصل 10، علما أن أكبر فروقات في الدخل شوهدت للأقليات من منطقة غرب آسيا والخريجين العرب، الذين كان دخلهم أقل بنحو 15 في المئة.

كما وجدت Corak اختلافات أصغر قليلا، لكنها لا تزال كبيرة بالنسبة للخريجات من النساء السود والكوريات ونساء آسيا الجنوبية وأمريكا اللاتينية عند مقارنتهن بالمجموعة المرجعية من النساء غير المصنفات على أساس العرق ولسن من السكان الأصليين.

وأوضحت هيئة الإحصاء الكندية أنه وبشكل عام، فإن العديد من السكان الذين يعانون من العنصرية، بما في ذلك الكوريين والصينيين والسكان من جنوب آسيا وغربها واليابانيين والعرب والفلبينيين، لديهم مستويات تعليمية أعلى بكثير من المتوسط الوطني.

أما بالنسبة لمجموعات الأقليات المختلفة من الرجال، فقد أوضحت Corak ، أن 7 مجموعات من أصل 10 لديهم وظائف أقل مقارنة بنظرائهم البيض.
كما لوحظت اختلافات كبيرة في مستويات التعليم داخل المجتمعات اللاتينية والسود، لأن الأشخاص الذين هاجروا في عام 2001 أو بعد ذلك كانوا أكثر عرضة من الكنديين بشكل عام للحصول على درجة البكالوريوس أو دبلوم الدراسات العليا. علما أن المهاجرين الذين وصلوا إلى البلاد قبل عام 2001 كانوا أقل عرضة لحيازة شهادات جامعية.

(CN24,narcity)

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : وزير الصحة يحذر المواطنين من فايروس “كراكن” بسبب سرعة إنتشاره !

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: