Canada - كنداTop Slider

مظاهرة ضخمة في وندسور المعركة القضائية بدأت … إليكم المستجدات !

Ontario court issues interim injunction against UHN vaccine mandate

إرتفع عدد الإصابات بوباء كورونا في كندا إلى 1,695,914 إصابة , منهم 597,841 إصابة في أونتاريو أي بزيادة (326) إصابات .

و إرتفاع عدد الإصابات في وندسور اليوم إلى 20,393 إصابة أي بزيادة (13) إصابة عن يوم أمس،مع تسجيل حالة وفاة إضافية لرجل ستيني و بذلك يرتفع عدد الوفايات إلى 463.

شهدت مدينة ويندسور في نهاية عطلة الأسبوع مظاهرة ضخمة حيث احتشد الآلاف من رافضي جواز سفر اللقاح و سياسة إلزامية اللقاح.

و تحدث الناشط كريس سكاي إلى المحتشدين الذين كانوا يهتفون مطالبين “بالحرية” داعيا إياهم إلى عدم الإمتثال لقرارات الحكومة الكندية و خاصة في ما يتعلق بجواز سفر اللقاح.

و قال : ” أخبرتكم منذ سنتين أن الحكومة ستفرض عليكم جواز سفر اللقاح لكنكم لم تصدقونى ، و ذكر بما قاله من أشهر أن الحكومة ستبدأ بتطعيم الأطفال من عمر الستة أشهر إلى الحادية عشر عاما.

يذكر شركة فايزر أرسلت طلب رسميا أسبوع الماضي إلى وزارة الصحة للموافقة على تطعيم الأطفال من عمر الخامسة و قالت أنها تجري دراسات على تلقيح الأطفال من عمر الستة أشهر.

و علق كريس سكاي على قرارات حكومة أونتاريو الأخيرة التي تحدثت عن خطة عادة فتح أونتاريو و التي بدأت اليوم.

حيث تمّ إلغاء التدبير الذي يحدّ من قدرات الاستيعاب في العديد من المرافق التي يكون فيها جواز التطعيم إلزاميّا، بما فيها المطاعم وصالات الرياضة المغلقة والكازينوهات ومرافق تقديم الخدمات الشخصيّة على غرار صالونات تصفيف الشعر وصالونات الحلاقة.

كما و سيتمّ بموجب الخطّة إلغاء عدد من الإجراءات في وقت لاحق، من بينها إلزاميّة جواز التطعيم وارتداء الكمامة في الأماكن المغلقة.

لكن الناشط كريس سكاي قال اتصدقون أنهم يريدون إلغاء جواز سفر اللقاح بعد أن أنفقو مئات ملايين الدولارات و بعد أن وقعت الحكومة مع شركة فايزر عقد بمئات الملايين أيضا لشراء لقاحات إضافية حتى سنة 2024 .

كما قال كريس سكاي أن المعركة القضائية بدأت في وجه إلزامية اللقاح حيث يعمد عدد من رجال الشرطة و العاملين في الخطوط الأمامية إلى رفع قضيتهم إلى المحكمة الدستورية ، و بالفعل فقد تولى أحد مكاتب المحاماة القضية.

هذا و أصدرت محكمة أونتاريو العليا أمرا مؤقتا يوقف فصل مجموعة من الموظفين غير الملقحين.

يأتي ذلك بعد أن قدم ستة من موظفي UHN – بعضهم ممرضات – طلبا عاجلا إلى المحكمة بعد ظهر يوم الجمعة ، وهو الموعد النهائي الذي حددته UHN لإنهاء خدمات أولئك الذين لم يتلقوا لقاح COVID-19 بعد.

و كتب قاضي محكمة أونتاريو العليا ، شون دنفي : “الضرر الذي أثاره مقدمو الطلبات من المحتمل أن يكون خطيرا ولا يمكن التراجع عنه”. و أردف :”يزعم أن بعضهم أو جميعهم قد يُجبرون على أخذ اللقاح رغماً عنهم لأنهم لا يستطيعون في ظروفهم الشخصية والعائلية المخاطرة بأن يصبحوا معدمين بسبب سياسة إلزامية اللقاح التي يسعون إلى الطعن فيها”.

و يُعتقد أن هذه هي المرة الأولى التي يواجه فيها تفويض إلزامية اللقاح في أونتاريو عقبة قانونية.

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : أونتاريو تعلن عن رفع جميع قيود كورونا تدريجيا بدءا من يوم الإثنين !

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Font Resize