Canada - كنداTop Slider

مع إرتفاع معدل بدل الإيجار إحترس من أن تقع ضحية عمليات الإحتيال كمال حصل مع هذا الرجل !

Rents up 9.6 per cent over 2022, average asking price now $2,002 in Canada

ارتفع معدل بدل الإيجارات في كندا بنسبة 9.6 في المئة عن عام 2022، بمتوسط سعر للوحدة السكنية البالغ الآن 2002 دولار، وهذا أيضا يمثل ارتفاعا بنسبة 20 في المئة عن مستوى الوباء المنخفض البالغ 1662 دولارا في أبريل 2021، وفقا لبيانات من موقع Rentals.ca.

وأكد الموقع أن فانكوفر وتورنتو لا تزالان أغلى المدن للعثور على إيجار، حيث بلغ متوسط بدل الإيجار لشقة من غرفة نوم واحدة 2787 دولارا في فانكوفر و 2526 دولارا في تورنتو في أبريل 2023، وبالنسبة لشقة من غرفتي نوم فإن المتوسط يبلغ 3741 دولارا في فانكوفر و3290 دولارا في تورنتو، وبالتالي فقد ارتفع بدل إيجار الشقق بنسبة 47 في المئة في فانكوفر و41 في المئة في تورنتو مقارنة بأدنى مستويات الوباء في أبريل 2021..

واحتلت المدن والضواحي في فانكوفر وتورنتو وحولها بقية المراكز العشرة الأكثر تكلفة للإيجار في كندا، حيث يتم الإعلان عن الشقق المكونة من غرفة نوم واحدة بمتوسط 2330 دولارا في برنابي، و 2260 دولارا في ميسيساجا، 22399 دولارا في إيتوبيكوك، و 2216 دولارا في فوغان، و2171 دولارا في برلنغتون، و2144 دولارا في نورث يورك، و2075 دولارا في برامبتون، و2067 دولارا في سكاربورو.

وكانت مدينة هاليفاكس هي أغلى مكان للإيجار خارج بريتش كولومبيا وأونتاريو، حيث جاءت في المرتبة 18 في كندا بمتوسط إيجار 1862 دولارا شهريا لشقة بغرفة نوم واحدة، واحتلت جاتينو المرتبة 21 والأغلى في كيبيك بمتوسط 1745 دولارا، متقدمة على مونتريال ذات المتوسط البالغ 1655 دولارا والتي جاءت في المرتبة 25، واحتلت أوتاوا نفسها المرتبة 14 بإيجار بلغ 1940 دولارا، وبالنسبة لألبرتا، كانت كالجاري في المقدمة في المركز 27 بسعر 1607 دولارات، مقارنة بإدمونتون في المركز 32 بسعر 1163 دولارا لشقة بغرفة نوم واحدة.

وكان متوسط إيجار الشقة المكونة من غرفة نوم واحدة على مستوى البلاد هو 1753 دولارا، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 10 في المئة عن العام السابق، وبلغ متوسط إيجار الشقة المكونة من غرفتي نوم 2120 دولارا، بزيادة قدرها 10 في المئة أيضا.

وبشكل عام، ارتفع متوسط أسعار الإيجارات المطلوبة لجميع أنواع الشقق السكنية في أونتاريو إلى 2421 دولارا (زيادة بنسبة 17 في المئة منذ عام 2022)، وألبرتا إلى 1500 دولار (15) في المئة) وكيبيك إلى 1850 دولارا (11 في المئة)، وعلى أساس شهري، شهدت ألبرتا أكبر زيادة بنسبة 2.7 في المئة، وكانت ساسكاتشوان هي المقاطعة الأكثر تكلفة للعثور على إيجار بمتوسط 1098 دولارا في الشهر.

إحترس من أن تقع ضحية عمليات الإحتيال كمال حصل مع هذا الرجل !
شعر رجل من أونتاريو بالحماسة عند عثوره على شقة بإيجار معقول بالقرب من تورنتو قبل أن يتعرض للاحتيال بقيمة 2800 دولار.

قال كايل دي لوكا من بيرلينجتون في أونتاريو: “اعتقدت أنه لا يمكنني تحمل إيجار الشقة، ولكن مع هذا السعر يمكنني تحمله”.
وكان دي لوكا حريصا على العثور على سكن جديد، وأثناء البحث في موقع إلكتروني لقائمة الإيجارات، صادف شقة بدت وكأنها صفقة رائعة.

وقال: “كان العرض أقل بنحو ألف دولار شهريا مقارنة ببعض الشقق الأخرى ومن المفترض أنه تم تجديدها حديثا”. وعندما اتصل دي لوكا بالمالك أخبره بأنه يعيش في إسبانيا وأنه اشترى الشقة لابنه الذي سيذهب الآن إلى الكلية في كاليفورنيا على مدار السنوات الأربع المقبلة.

وقال المالك إن سعر الإيجار كان 1400 دولار شهريا، وإذا قام دي لوكا بتحويل إيجار الشهر الأول والأخير، فستكون الشقة من نصيبه.
وأوضح دي لوكا أن الشقة كانت تحوي إنترنت وهي مفروشة بالكامل بما في ذلك الأجهزة الكهربائية والمياه بالإضافة إلى موقفين للسيارات.

وقام دي لوكا بتحويل 2800 دولار إلى الشخص الذي كان يعتقد أنه مالك الشقة وقيل له إنه سيتم إرسال المفاتيح، ولكن بعد أيام قيل له إنه بحاجة إلى إرسال 2800 دولار أخرى لتأمينها.
وهنا شعر دي لوكا بالريبة، ورفض إرسال المزيد من الأموال وطالب باسترجاع نقوده، ومنذ ذلك الحين، لم يسمع دي لوكا أي شيء من ذلك الشخص.

ووفقا لمركز مكافحة الاحتيال الكندي، فإن أكثر من ألف كندي خسروا ما يقرب من مليوني دولار في عمليات الاحتيال الإيجارية على مدار العامين وثلاثة أشهر الماضية.
وبحسب مسؤولين في المركز، فإن هؤلاء هم فقط الضحايا الذين أبلغوا عن خسائرهم، لذا فمن المحتمل أن يكون هناك أكثر من ذلك بكثير.

وأوضح Geordie Dent هو المدير التنفيذي لاتحاد جمعيات مستأجري مترو، أنه مع انخفاض أعداد المساكن الشاغرة وارتفاع الإيجارات، يشعر الكثير من الناس أنه يتعين عليهم التصرف بسرعة مما يجعلهم عرضة للخداع.

ولتجنب عمليات الاحتيال في مجال الإيجار، لا ترسل أبدا إيجار الشهر الأول والأخير أو وديعة التأمين قبل توقيع عقد الإيجار، وكن حذرا إذا ادعى المالكون أنهم متواجدون خارج الدولة ويتواصلون فقط داخل منصة التأجير، وحاول دائما زيارة العقار شخصيا للتأكد من وجوده.

ما الذي يجب أن أحترس منه؟
هناك العديد من علامات التحذير التي يجب الانتباه إليها عند البحث عن سكن للاستئجار:
• السعر جيد جدا لدرجة يصعب تصديقه، أو أقل بكثير من متوسط سوق الإيجار
• يطلب المالك نقدا فقط، أو وديعة تأمين نقدي، أو أموال ليتم تحويلها، خاصة بدون عقد إيجار رسمي • الشخص الذي يدعي أنه المالك خارج المدينة ولكنه لا يزال يطلب وديعة
• ستحتوي القائمة الحقيقية على مجموعة متنوعة من الصور عالية الدقة للداخل والخارج للممتلكات، فإذا كانت صور العقار في القائمة تفتقر إلى التفاصيل أو تظهر فقط الجزء الخارجي من العقار، فكن حذرا.

ما الذي يمكن للمستأجرين المحتملين القيام به لتجنب التعرض للاحتيال؟
يمكن للأشخاص الذين يبحثون عن سكن أن يكونوا استباقيين عندما يتعلق الأمر بحماية أنفسهم من عمليات الاحتيال:
• إذا كان ذلك ممكنا، قم بزيارة العقار شخصيا، وإذا لم يكن هذا خيارا، فقم بإجراء بحث عن الصور عبر الإنترنت. حدد موعدا لمعاينة العقار وأصر على حضور المالك.
• إذا كان العقار تطويرا جديدا، فاتصل بالمنشئ لتأكيد الملكية.
• اطلب عقد إيجار أو عقدا رسميا وقم بمراجعته بدقة.
• اعرف حقوقك كمستأجر: تواصل مع إدارة المقاطعة أو الإقليم المحلي أو وزارة الإسكان.

.

To read the article in English press here

إقرأ أيضا: الحكومة الكندية تقدم 5000$ لشراء هذه السيارات !

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: