Top Sliderهجرة - Immigration

وزير الهجرة الكندي يكشف عن إمكانية رفع سقف برامج الهجرة المؤقتة

Immigration Minister open to raise permanent residency caps

بعد حوالي أسبوع من إطلاق برنامج هجرة طموح يهدف إلى قبول ما يصل إلى 90 ألف مقيم دائم في كندا، ألمح وزير الهجرة إلى إمكانية رفع هذا الحد الأقصى.

و نقلت صحيفة Globe and Mail عن وزير الهجرة الكندي ماركو مينديسينو قوله: “أنا منفتح للنقاش حول ما إذا كان يجب مراجعة الحدود القصوى الحالية أم لا”، مشيرة إلى أن هذا القرار يعتمد على تقييم النتائج المبكرة للبرنامج.

بما في ذلك جودة الطلبات التي تم استلامها، ومدى سرعة الوصول إلى الهدف البالغ 90 ألف قبول بدأ البرنامج في استلام الطلبات منذ 6 مايو، وحتى الآن كانت استجابة المقيمين الدائمين المحتملين مشجعة للغاية.

حيث وصل عدد مقدمي الطلبات من الخريجين الدوليين الحد الأقصى الذي حددته الوزارة (40 ألف طلب خلال 24 ساعة تقريبا، كما بلغ عدد طلبات العاملين الأساسيين والعاملين في مجال الرعاية الصحية ما يقرب من 10 آلاف طلب.

أما بالنسبة للمتقدمين الناطقين بالفرنسية أو ثنائيي اللغة، فلم يقدموا الكثير من الطلبات ويرجع ذلك إلى أن الوزارة لم تحدد حد أقصى لاستقبال طلبات هذه الفئة من الأشخاص، أي أنها مفتوحة حتى نوفمبر 2021 .

و تهدف الحكومة الكندية إلى دعم اقتصاد البلاد للتعافي من فيروس كورونا، ولهذا السبب أطلقت برامج الإقامة الدائمة وذلك من أجل تحقيق أعلى مستويات للهجرة، وذلك لأن جائحة كورونا أدت إلى تفاقم القدرة وأوقات المعالجة لطلبات الإقامة الدائمة.

تجدر الإشارة إلى أن كندا تهدف إلى الترحيب بما لا يقل عن 401 ألف مهاجر سنوية، وتشير أحدث الإحصاءات إلى أنها قد تكون في طريقها لتحقيق أهدافها.

و تظهر البيانات الصادرة عن دائرة الهجرة واللاجئين والمواطنة الكندية (IRCC) هذا الأسبوع أن البلاد قبلت أكثر من 70.000 مهاجر جديد في الربع الأول من هذا العام.

وهذا الرقم أعلى بكثير من 30.000 إلى 40.000 وافد جديد في كل ربع عام منذ بداية الوباء.

(CN24 , Globe & Mail)

To read the article in English press here

إقرأ أيضا : كيفية تقديم طلب لجوء عن طريق الانترنت في كندا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: