Canada - كنداTop SliderVarities - منوعات

الحكومة الكندية تطلق برنامج ” المسافر الموثوق ” ، و مدينة تكافئ السائقين الملتزمين بهذه الطريقة !

Ottawa announces revamp of trusted-traveller program to speed up airport lines

أعلن وزير النقل الفيدرالي الكندي اليوم الثلاثاء أن كندا تطلق برنامجا جديدا للمسافر الموثوق الشهر المقبل.
وقال وزير النقل عمر الغبرة إن البرنامج الجديد سيعمل على تسريع دخول المسافرين الذين يقفون في صفوف NEXUS والمسافرين الموثوقين من خلال إلغاء العناصر التي تستغرق وقتا طويلا في المعالجة الأمنية.

وأوضح الغبرة في الإعلان الذي عقد في مطار تورونتو بيرسون الدولي أنه سيتم تنفيذ البرنامج الجديد في تورونتو وفانكوفر وكالجاري وإدمونتون ووينيبيغ ومونتريال بين 7 و21 يونيو.

وأضاف الغبرة: “يشمل ذلك القدرة على الاحتفاظ بأجهزة الكمبيوتر المحمولة والإلكترونيات الكبيرة والسوائل والمواد الهلامية في حقائب اليد”.

مدينة تكافئ السائقين الملتزمين
بدأت مدينة كندية في تطبيق نظام جديد لفرض الانضباط المروري حول مناطق المدارس ، تستهدف بها بشكل أساسي سائقي السيارات الرياضية المارين من هذه المناطق.

وعادة ما يكون من الصعب السيطرة على سائقي السيارات الرياضية، بسبب ما لديهم من دوافع دائمة في الاندفاع ونبذهم لأسلوب تقليل السرعة عند المناطق السكنية وأماكن عبور الطلبة في محيط المدارس.

ولكي تجبرهم على ذلك، قررت إدارة مدينة “بروسارد”، تثبيت نوع جديد خاص من إشارات المرور، تشجع من خلالها السائقين على تقليل السرعة عند الاقتراب من منطقة المدارس.

ويقول موقع “موتور وان” المختص بأخبار السيارات، إن هذه التقنية الجديدة تدعى FRED ، أعلنت عنها المدينة الكندية التي تقع على حدود العاصمة مونتريال.
FRED كلمة ترمز في معناها بحسب ما أفاد الموقع إلى ضوء تعليمي مهدئ لحركة المرور”، وهذا النوع من الإشارة الحمراء المبتكرة، يظل دائما باللون الأحمر عند الإشارة المخصصة لعبور الطلبة في محيط المدارس لإجبار السيارات المسرعة على الوقوف.

ويتحول لون الإشارة للأخضر بشكل تلقائي عند استشعاره لاقتراب سيارات تلتزم بالحد الأقصى من السرعة المسموح به في محيط مناطق المدارس كمكافأة لسائق السيارة لالتزامه بالسرعة المحدد استخدامها في هذه المنطقة.

وفي حالة استشعار إشارة المرور FRED لاقتراب سيارة مسرعة، ستظل مضاءة باللون الأحمر حتى تجبر السائق على تقليل السرعة والتوقف تماما إذا تطلب الأمر، ولن تتحول للأخضر إلا عند الوصول للحد الأقصى للسرعة المسموح بها في مناطق المدارس.

وهذا النوع من إشارات المرور الذكية، يستخدم للمرة الأولى في قارة أمريكا الشمالية، مع العلم بأنه ينتشر على نطاق واسع في مناطق المدارس في قارة أوروبا.
ووضعت مدينة “بروسارد”، إشارة المرور FRED تحت الاختبار لمدة 90 يوما عبر مسار محدد من الطرق بضواحي المدينة.

كندا ضمن قائمة أغلى البلدان من حيث سعر الإنترنت
كشف تقرير جديد أن كندا تعتبر ضمن قائمة أغلى البلدان من حيث سعر الإنترنت على الهواتف المحمولة في العالم.
تم إصدار التقرير بواسطة Hello Canada، وهي منصة تقارن المنتجات المالية والتأمين، وقاموا بتحليل 5000 خطة للهاتف المحمول في جميع أنحاء العالم.

وقال التقرير : “بالنسبة للبلدان من نفس مستوى المعيشة، فإن كوريا الجنوبية تدفع (16.36 دولارًا) مقابل 1 غيغابايت من بيانات الهاتف المحمول، والسويسريون يدفعون (9.61 دولارًا) .

والرقم القياسي العالمي لأغلى بيانات جوال، كان من نصيب St. Helena والذين دفعوا في عام 2022 ما متوسطه 53.6 دولارًا مقابل غيغابايت واحد.
وجدت Hellosafe Canada أن الكنديين يدفعون 42 سنئًا أكثر من متوسط السعر في الولايات المتحدة ، والذي جاء في المرتبة 20.

وتعتبر بيانات الهاتف المحمول في كندا باهظة الثمن لدرجة أن مستخدمي الهواتف المحمولة يدفعون 115 مرة أكثر من مستخدمي الهاتف في بلدان أخرى، حيث يكلف 1 غيغابايت من البيانات المستخدمين خمسة سنتات فقط في الشهر.

وحتى داخل كندا هناك فرق كبير بين المقاطعات والتي قد تصل إلى الضعف تقريبا ويدفع سكان ساسكاتشوان في المتوسط 16 دولارًا لكل 1 غيغابايت شهريًا في عام 2021.

ويتضاعف هذا المعدل تقريبًا في أجزاء أخرى من كندا مع سكان جزيرة الأمير إدوارد ونيو برونزويك وألبرتا ومانيتوبا حيث يدفعون ما متوسطه 30 دولارا.
في المقابل، يبلغ المتوسط في أونتاريو 24 دولارًا، وفي بريتش كولومبيا وكيبيك 26 دولارًا.

To read the article in English press here

إقرأ أيضا: شاهد : كندي يدنس المصحف و منظمات إسلامية ترفع دعوى ضد حكومة كيبيك !

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: